نشر في 19-08-2020 الساعة 19:13

خصَّ جو بايدن مغنية الراب كاردي بي بمقابلة دعاها خلالها لتشجيع معجبيها على التصويت لضمان عدم فوز دونالد ترامب بولاية ثانية، في دليل على أن صوت الشباب مهم للديمقراطيين في الاقتراع الرئاسي في نوفمبر.

وخلال الحديث الذي جرى عبر تطبيق «زوم» ونشرته مجلة «إيل» الاثنين قبل افتتاح المؤتمر الديمقراطي الافتراضي الذي يشكل انطلاقة رسمية لحملته الانتخابية، سأل نائب الرئيس السابق (77 عاماً) مغنية الراب النيويوركية (27 عاماً) عما يريده الشباب.

واستغلت كاردي بي، التي كانت تدعم الاشتراكي بيرني ساندرز في الانتخابات التمهيدية، هذه الفرصة لتدعو إلى أن تكون «الجامعات مجانية» مع تأمين ضمان اجتماعي للجميع و«المساواة» للسود الأميركيين.

وتتماشى مواقفها مع توحيد صفوف الديمقراطيين منذ انتهاء الانتخابات التمهيدية، ودعمها لبايدن واضح.

وقالت: «ما أريده أولاً هو طرد ترامب.. كل ما يقوله يزرع الفتنة، نواجه جائحة وما أريده هو أجوبة، أود أن أعرف متى تنتهي لأستأنف علمي، لكنني أرفض شخصاً يكذب عليَّ ويقول (لا حاجة لوضع الكمامة)».

وأعربت عن قلقها من أسلوب ترامب في تأجيج المشاعر العنصرية.

وذكرت أن «ذلك قد يتسبب بحرب أهلية، لا أريد أن أشعر بالحقد حيال أفراد من أعراق مختلفة فقط لأنني أجد أن الأمور أسهل بالنسبة إليهم، لا أحد يرغب في شعور مماثل».

وعلق بايدن: «هكذا يفوز من خلال تقسيمنا، لكن جيلكم بدأ يغير ذلك»، وشجعها على دعوة معجبيها -نحو 73 مليون شخص يتابعون كاردي بي على إنستغرام- للتصويت في الانتخابات الرئاسية في الثالث من نوفمبر.

وقال: «هذا الجيل هو الأكثر ذكاء وتعليماً، والأقل عنصرية والأكثر التزاماً في تاريخ الولايات المتحدة».

وقالت كاردي بي: «هذا صحيح ولهذا السبب أريد أن يتوجه الجيل الجديد ومن يتابعونني إلى صناديق الاقتراع».


أحدث تعديل 19-08-2020 الساعة 19:13