نشر في 28-07-2018 الساعة 11:50

أعلنت مصادر مقربة من الفنانة السورية الراحلة مي سكاف، إن السبب الحقيقى وراء وفاتها هو إصابتها بنزيف شرياني حاد في الرأس ناتج عن مرض سابق.

حيث تحدثت عدد من التقارير الصحفية عن أن الشرطة الفرنسية من المقرر أن تنتهي من تلك القضية اليوم السبت، وتزيل الشمع الأحمر عن منزل الراحلة، تمهيداً لدفن جثمانها في إحدى المقابر بضواحي العاصمة الفرنسية “باريس”.

الجدير بالذكر أن الشرطة الفرنسية قد فتحت تحقيق موسع حول وفاة “سكاف”، فور وفاتها يوم الإثنين الماضي، في ظروف وصفت بالغامضة.


أحدث تعديل 28-07-2018 الساعة 11:50