نشر في 11-12-2017 الساعة 00:43

في تصرف غير معتاد عليه من النجمة الأمريكية الشابة ريتا أورا التي عرفت بحبها لعدسات المصورين وعدم انزعاجها منهم، قامت هذه المرة بالتخفى من عدسات المصورين، حيث حرصت بوضع «كوفيه» حول وجهها، واكتفت فقط بإظهار أعينها حتى تحجب وجهها عن الكاميرات، فلماذا فعلت هذا؟

يبدو أن أورا صاحبة السبعة والعشرين عاما، كانت تفعل ذلك خوفا من أن يسألها أحد الصحفيين عن علاقتها بحبيبها أندرو وات، الذى تعود علاقتها به لسنوات، إلا أنها كانت تتعمد إخفاء الأمر، لذلك تخفت عندما ظهرت برفقته.


أحدث تعديل 11-12-2017 الساعة 00:43