نشر في 08-09-2020 الساعة 13:44

من قلب مار مخايل الأشرفية، وسط خمسة آلاف شمعة مضوية على شكل العلم اللبناني، عزف أندريه سويد تكريماً لبيروت وضحايا انفجار 4 آب. 

أضفى جوّاً من الخشوع والصلاة القلبية بألحان وطنية عزفها بإحساس عالِ على آلته الموسيقية التي تميّز بها ال violin  ولكن هذه المرّة بدلاً من الإحتفال والفرح، كان تعزيةً على نيّة الوطن وأرواح الشهداء الأبرياء.

وقد نظمت هذه الأمسية من قبل الجمعيات الخيرية التالية: OSGB – Omni -Sports Games of Beirut مباشرةً عشيّة نهار الجمعة 4 أيلول، مقابل مكان الإنفجار.

يذكر أنّ أندريه كان في المكان نفسه وقت الإنفجار وقد نجا بأعجوبة ويشكر الله على سلامته وسلامة أحبائه رغم أنّ بعض اللذين كانوا حوله قد توفوا أثر هذا الإنفجار الكارثي.


أحدث تعديل 08-09-2020 الساعة 13:45