نشر في 24-08-2020 الساعة 18:00

واجهت الفنانة هالة صدقي، أزمة الـ DNA في قضية إثبات النسب بصورة جديدة نشرتها عبر حسابها الشخصي على إنستجرام، حيث ظهرت على “البلاج” وسط أصدقائها، معلقة :”انسى الدنيا وريح بالك، الليلة الكبيرة قريت”.

وتحدثت الفنانة هالي صدقي عن أزمة زواجها كاملة، وأسباب المشكلات الزوجية وقضية إثبات النسب، مؤكدة أنها لن تتوقف عن الدفاع عن سمعة أولادها أيًا كانت النتائج بعد التصريحات التي أدلى بها زوجها المحامى سامح سامى، والذي شكك في أن هالة صدقى ليست أمًا لأطفاله وأنها استخدمت بويضات تلقيح من أم تانية. وجاء ذلك في مقابلة خاصة أجرتها مع اليوم السابع المصري.

وأضافت أن زوجها تواصل مع الكثير من أصدقائها للتصالح معها لكنها رفضت قائلة: “كلم ناس كتير علشان يتصالح بعد التصريح ده، وقالهم إنه مستعد يرجع من أمريكا مخصوص يقعد معايا خمس دقايق بس وخلالهم هينهي الأمر، لإنه مفكر إنى هنهار لما أقعد معاه وده مش هيحصل”.

وذكرت أن زوجها سافر إلى أمريكا وتركهم منذ سنوات بعد الثورة وقال إن أمريكا أفضل من مصر وأمان، ورفض يرجع يعيش في مصر، مؤكدة رفضها التفاوض للتصالح، مشددة على ضرورة وجود جانب قانوني يفصل في الموضوع لأنه يتعلق بسمعة وشرف.

وشددت على أن محامى زوجها سامح سامى، انسحب من القضية لأنه لا يمتلك ما يرد به على أي تصريحات أدلت بها مؤخرًا ضد زوجها قائلة: معندوش أي حرف واحد يثبت عكس كلامى وردي على تصريحات جوزي بخصوص الـdna  هتكون في المحكمة، وهتقدم بكرة ببلاغ للنائب العام ضد التصريحات دي لأني تضررت وأولادي من الموضوع”.

وقالت: تصريحات زوجي مجرد “شوشرة” بسبب قضية النفقة التي قمت برفعها عليه وحكم فيها بـ12 ألف جنيه يدفعهم كل شهر لأولاده التوأم سام ومريم.

وتابعت: زوجي قبل تصريحاته بشهر طلب من المحكمة يعرف حسابات أولادنا  في البنوك لأن أمي كانت قايلة ليه إنها حطت فلوس في حساباتهما، وبحكم أنه الأب الشرعي رفع قضة عايز يعرف حجم الفلوس علشان يسحبها”.

وأوضحت أن المحكمة رفضت طلبه وقامت جدتهما بنقل الأموال باسم خالهما، وذكرت أنه أمين وسيرد لهما كل الأموال في المستقبل.

في سياق متصل قالت: جوزي لما حاول نقل الفلوس باسمه ففشل فكر في حاجة يهرب منها من حكم النفقة، واتكلم عن موضوع الـdna  وقالت إنه توقع إني أرفض أعمله لكن فوجئ بإني موافقة”.

وكشفت الفنانة القديرة، عن أن الكنيسة المصرية تجري تحاليل للمقبلين على الزواج للاطمئنان على قدرتهم على الإنجاب وغير ذلك من أجل تجنب المشاكل الزوجية مضيفة أنها وزوجها سامح سامى أجرت تلك التحاليل قبل زواجهما وأثبتت عدم وجود أي مشكلات في إمكانية إنجابها.

وأضافت أنهما أجريا هذا التحليل أيضًا في أحد معامل التحاليل بمنطقة المنيل بالقاهرة وتأكدت أنها سليمة أيضًا.

وتابعت: محامي زوجي ذكر أنه وضع فلوس بملايين لأولاده وغير كلامه بعدها وقال إنه غلبان ومش قادر يدفع فلوس النفقة للأولاد وده تناقض”.

في سياق متصل قالت: “جوزي نشر بوست قال فيه إنه دفع 100 ألف جنيه للأطفال عن طريق المحكمة وده محصلش”، متابعة: “كل اللي صرفه عليهم من يوم ما اتولدوا 40 ألف جنيه بس دفعهم على مرتين في المحكمة” .

وتحدث الفنانة عن مشكلة الأرض التي بينها وبين زوجها حيث قالت: الأرض دي بتاعتها بس هيا مسجلتهاش في المحافظة، وكان فيه قضية بينا وفي المحكمة جاب مزورين علشان يشهدوا إنه مالك الأرض، أو إن إديتها ليه الأرض والمفروض الشهود يعرفوني لكن ما وقفوا قدام القاضي سألهم “انتوا تعرفوا مدام هالة”، ردوا وقالوله “لأ” فالقاضي ضحك وقالهم أومال إنتوا جايين تشهدوا علي إيه وعرف إن المحامي بيزور الشهود.

وتابع في يوم القضية دي وأنا في المحكمة فوجئت بأخوها بيقولي فيه اتنين كانوا عايزين يتصوروا معاكي فوافقت لقيتهم الشهود واتصورت معاهم واتأسفوا ليها وقالوا إن حد اللي قالهم يشهدوا قدام المحكمة وهما ميعرفوش حاجة.

كما  قالت: جوزي عمل لولادنا منع سفر وولاده مبقوش يحبوه لدرجة إن ابنه “سام” غير اسمه على “فيس بوك” لـ سامو صدقي على اسمي ومن حبه ليا…. وديت ولادنا لأمه قبل ما تموت لأنها كانت بتحبني وعلاقتها بيها كانت كويسة، وهو كان عامل مشاكل مع أهله، وعنده أخوه بقاله 4 سنين مش بيكلمه بسبب مشاكله وعلى الرغم من ده بيكلمني وبيكلم أولادي.

هالة صدقي, ازمة هالة صدقي, زوج هالة صدقي, قضية هالة صدقي, اولاد هالة صدقي, بنات هالة صدقي, اثبات النسب هالة صدقي


أحدث تعديل 24-08-2020 الساعة 18:00