نشر في 06-05-2020 الساعة 14:28

أحدث العميد علي جابر ضجة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي بسسبب تغريدة نشرها على حسابه على “تويتر” وهاجم من خلالها رجال الدين في لبنان.

وكتب فيها: “بئس رجال الدين حُماة الفساد، بئس المؤسسات الدينية التي تركت الله وتعاليمه وأصبحت شركات تجارية. بئس هولاء الدجالين المكرسين منابرهم لكذب أسبوعي مسموم. بئس هذه المنظومة الفاسدة المتناغمة: رجال الدين وسياسة واقتصاد واعلام طائفي”.

وتفاعل معه الكثير من متابعيه الذين انقسموا في آرائهم بين التأييد والدعم والمعارضة والانتقاد.


أحدث تعديل 06-05-2020 الساعة 14:28