نشر في 12-04-2019 الساعة 13:27

خرجت المغنية الأمريكية بريتني سبيرز من المصحة النفسي وشوهدت أثناء توجهها لمحل مصفف الشعر الخاص بها، آتية من المصحة النفسية التي تخضع فيها لعلاج نفسي خلال هذه الفترة.
وقال موقع ET إن شهود عيان أكدوا أن سبيرز وصلت للمحل برفقة 3 أشخاص في حالة مزاجية جيدة، ثم بدأ أكثر من شخص تصفيف شعرها كي تنجز مهاما سريعا حيث اتت المغنية الأمريكية من اجل صبغ جذور شعرها الأشقر.
وتخضع سبيرز لعلاج نفسي على مدار 30 يوما لشعورها بالاضطراب بسبب مرض والدها المزمن.
وقالت تقارير أجنبية إن والد بريتني، “جيمي”، يعاني من تمزق في القولون وخضع لعمليتين جراحتين ولم تتحسن حالته، لافتا إلى أن هذا الأمر أثر على نفسية ابنته.


أحدث تعديل 12-04-2019 الساعة 13:27