Top

بعدما تجرأت بالاستهزاء.. شقيقة ميغان تُطرد من القصر الملكي

بعدما تجرأت بالاستهزاء.. شقيقة ميغان تُطرد من القصر الملكي

لا تزال أخت “ميغان ماركل” غير الشقيقة تحاول جاهدة مقابلتها وجهًا لوجه بكل ما منحت من قوة ، ويأتي ذلك بعدما تجرأت وتمادت بالاستهزاء بها علنًا أمام الملايين ووصفتها بأبشع الصفات وأكثر الألقاب بذاءة.

سافرت “سامانثا”، البالغة من العمر 53 عاماً، إلى المملكة المتحدة بهدف مواجهة دوقة “ساسكس” حتى وصلت إلى عتبة منزلها في قصر كينغستون، لكن يبدو واضحًا أنها قوبلت بجدارٍ من الصمت بعد المواجهة المحرجة مع أمن القصر، ومن المرجح أن زيارتها هذه ستسبب مزيدًا من الغضب من الجانب الملكي.

وتظهر “سامانثا”، التي تعاني من التصلب العصبي المتعددة، على كرسيها المتحرك الذي يجره أحد الرجال، بينما تحمل بين يديها قناعًا لـ”هاري” و”ميغان” اشترتهما من متجر للهدايا التذكارية. وحالما وصلت إلى بوابة القصر، سلَّمت الحارس مذكرة للسماح لها بالدخول، إلّا أن طلبها رفض على الفور.
ووفق ما نقله موقع “ديلي ميل” البريطاني، سافرت “سامانثا” إلى القصر بعد أسبوعين من تلقي مسؤولو القصر رسالة تفيد أن سلوكها سيزداد حدته إذا ما رتَّبوا اجتماعًا لها مع الدوقة.

وتأتي خطوتها هذه عقب ظهورها في برنامج “Jeremy Vine” الحواري التي أعربت من خلاله عن ندمها لما ألحقته بالعائلة المالكة وبأختها.
وحينما سألها مضيف البرنامج حول الأسباب التي دفعتها لإهانة دوقة ساسكس بأفظع الألفاظ والألقاب، أوضحت أن هدفها في ذلك الوقت هي توجيه رسالة مفادها أن لا يجدر بـ”ميغان” نبذ عائلتها كليًا من حياتها، كما أرادت تصحيح الفكرة المأخوذة عن عائلتها وخاصة والدها “توماس ماركل” الذي أظهرته الصحافة بمظهر سيىء.

Comments

comments