نشر في 28-11-2018 الساعة 20:33

موقع بيروتكم
عمّت صفحات مواقع التواصل الاجتماعي بالتهاني والتبريكات احتفالاً بعيد ميلاد فارس الغناء العربي عاصي الحلاني، فكان للجمهور واهل الاعلام مشاركات واسعة خصيصاً لهذه المناسبة الخاصة.
الحلاني الذي أجمع الكل على محمبته سطّر مسيرة فنية ناجحة بدأت منذ صغره، حيث امتلك الموهبة والصوت الجميل منذ نعومة أظفاره.
اسمه الحقيقي هو محمد مزين الحلاني واشتهر بـ عاصي الحلاني نسبة إلى نهر العاصي وتيمنًا بالفنان عاصي الرحباني، وهو من أصل عراقي وينتمي لعائلة بعلبكية تتكون من 13 أخًا وأختًا.
متزوج من ملكة جمال لبنان السابقة كوليت بولس، وهو أب لثلاثة أبناء: بنتان (ماريتا) التي اتجهت للغناء، و(دانا) وولد موهوب أيضاً بالغناء هو (الوليد).
نال في خطواته الأولى الجائزة الفضية لبرنامج المواهب “استوديو الفن” عن اللون الفلكلوري. كما قدم مجموعة كبيرة من الألبومات الغنائية.
غنى الحلاني من كلمات عدة من شعراء الأغنية العربية، إلا أن حصة الأسد كانت للشاعر الغنائي الكبير نزار فرنسيس كما غنّى للشاعر السوري نزار قباني، والشاعر طربيه رحمة، طوني أبي كرم، غانم جاد شعلان، وسعود الشربتلي، وكريم العراقي، وغيرهم.
مشارك فاعل في حملة المنظمة العالمية لمكافحة الفقر والجوع إلى جانب مجموعة من كبار مشاهير وفناني العالم، وقد كرمته كثير من المؤسسات، وعلى رأسها الأمم المتحدة، التي أعلنته صديقًا لها وقد تم تعيينه سفيرًا للنوايا الحسنة لدى الأمم المتحدة، للتقدير على جهوده المبذولة في دعم المؤسسات الخيرية في العالم العربي خاصة تلك التي تعنى بقضايا الطفولة والمرأة ومكافحة الفقر ونشاطاته الاجتماعية والإنسانية المتعددة.

وعبر بأغانيه عن التزامه القومي وحسه الوطني فغنى لفلسطين ولبنان وأطفال العراق فكانت “يكون بعلم الكون النايم” و”قوتنا بوحدتنا” و”جايين” و”صامدون” و”ليل الوطن” و”بعدك ساكت” والقائمة تطول. كما عرف بانتمائه الشديد لوطنه لبنان مكللاً هذا الحب باغنية “بيكفي انك لبناني” التي تحوّلت الى نشيد وطني يجول في كل انحاء العالم.
قدم عاصي الحلاني نفسه ملحناً عبر مسيرته الفنية، من خلال مجموعة كبيرة تجاوزت العشرون أغنية، حققت نجاحاً كأغنية “يا ناكر المعروف” و”أدمنت هواكي” و”ناري وذكرياتي” والرائعة “القرار” و”زغيري الدني” و”ست الستات” و”بيروت عم تبكي”. إلا انه أعاد تقديم نفسه كملحن، في ألبوم “دقات قلبي” إذ لحن 6 أغنيات من أغاني الألبوم الأربع عشرة. كما لحن أغنية مامرني طبعك للشاعر عبد الرحمن الحوتان وشدا بها. كما راهن الحلاني على نفسه كملحن مجدداً في ألبومه الأخير “يمكن” إذ لحن نصف أغاني الألبوم والذي شكل إعلان عودة للحلاني إلى شركة روتانا كمنتج وموزع للاصداراته الغنائية. ظهر عاصي في النسخة العربية من برنامج ذا فويس مابين عام 2013 و 2015 و2018 ظهر في العمل التلفزيوني العراب (المسلسل) عام 2015.

آخر أعماله الكاملة كانت ألبوم “حبيب القلب” مع شركة روتانا، وافتتحت شركة ديزر العالمية باكورة تعاونها مع روتانا بمنطقة الشرق الاوسط بأغنيته “شو بخاف عليكي”.

نال الكثير من التكريمات في كل الدول العربية والأجنبية التي زارها وغنّى بها، ولعلّ أبرزها كان تكريم من مهرجان الموسيقى العربية الذي نظمته الأكاديمية العربية للموسيقى في دبي كأفضل صوت عربي حي على المسرح 2004، ونال عددا كبيرا من الجوائز: فحصد جائزة الموريكس كأفضل مطرب عامي 2005 و2003، ونالت أغنية (مالي صبر) جائزة أفضل أغنية عربية في مهرجان القاهرة الدولي للإذاعة والتلفزيون عام 1999، كما نالت أغنيته (وإن كان عليا) جائزة أفضل أغنية عربية مصورة عام 2003. وقد تم تعيينه سفيراً للنوايا الحسنة لبرنامج الأمم المتحدة الانمائي “عيش لبنان” بالتعاون مع بنك بيروت والبلاد العربية, وذلك يوم الإثنين 19-11-2012.كما كرّم في مهرجان الموسيقى العربية بدار الأوبرا المصرية التي وقف على مسرحها عدّة مراّت متتالية حتى عام 2018.

بعد سنوات طويلة اثبت عاصي الحلاني انه متوهج بالنجومية التي تزداد بريقاً مع كل شمعة يطفئها حول محبيه وجماهيره المترامية على مساحات الوطن العربي والعالم.

 


أحدث تعديل 28-11-2018 الساعة 20:33