نشر في 19-08-2020 الساعة 11:21

منذ أن انتقل الأمير “هاري” ودوقة ساسكس “ميغان ماركل” إلى ولاية كاليفورنيا في وقت سابق من هذا العام عقب تخليهما عن العائلة المالكة البريطانية، انتشرت شائعات مفادها أن لديهما خطة لكسب موطئ قدم في هوليوود. 

يزعم تقرير جديد أن الأمير “هاري” و”ميغان ماركل” يسوقان بهدوء مشروعًا سريًا للغاية أمام مدراء تنفيذيين لشبكات إعلامية عالمية مختصة في مجال الترفيه، بينما يستقرون في حياتهم الجديدة في هوليوود.

وكشف مصدر لمجلة Variety أن الزوجين الملكيين السابقين بدآ طرح فكرتهما على العديد من الشبكات الإعلامية في شهر يونيو الماضي، تزامنًا مع شرائهما عقارهما الفاخر المترامي الأطراف في سانتا باربرا.
ومن بين هذه الشبكات التي قابلوها، شبكة NBCUniversal، فقد عقد “هاري” و”ميغان” اجتماعًا مع كبار المديرين التنفيذيين العملاقين لوسائل الإعلام، بما في ذلك “بوني هامر”، رئيسة مجلس إدارة استوديوهات المحتوى العالمي NBC، التي تعرف ميغان منذ أيام عملها  في مسلسل Suits.
وأشارت صديقة “ميغان” لمجلة Variety أن الدوقة لا تنوي المشاركة في التمثيل بمشروعها مع “هاري” أو في أي مشاريع أخرى.


أحدث تعديل 19-08-2020 الساعة 11:22