حداد عالمي على وفاة الملكة إليزابيث الثانية


أعلنت الحكومة البريطانية تنكيس الأعلام حدادا على وفاة الملكة إليزابيث الثانية، وأعلنت الأسرة الملكية فى بريطانيا وفاة الملكة إليزابيث الثانية، ملكة بريطانيا عن عمر 96 عاما.

واعتلت الملكة العرش في 6 فبراير 1952 وهي بعمر 25 عاماً، بعد وفاة والدها الملك جورج السادس. هي أرملة منذ رحيل زوجها الأمير فيليب في أبريل 2021، قبل بلوغه عامه المئة بقليل.

أعلن قصر باكنجهام الملكى فى بريطانيا تنكيس العلم بعد وفاة الملكة إليزابيث الثانية.

وجاء رحيل ملكة بريطانيا، بعد ساعات من إعلان أطبائها عن “قلقهم” من وضعها الصحي، فيما كانت عائلتها قد توجهت على وجه السرعة إلى مقر إقامتها في قصر بالمورال في اسكتلندا للبقاء إلى جانبها.

وعانت الملكة إليزابيث الثانية مشكلات صحية عدة منذ أكتوبر 2021، ألغت على إثرها سلسلة التزامات رسمية بناء على نصائح أطبائها.

 واستقبلت الملكة اليزابيث، البالغة من العمر 96 عامًا، رئيسة الوزراء البريطانية الجديدة ليز تراس، فى قلعة بالمورال فى المرتفعات الأسكتلندية يوم الثلاثاء، حيث طلبت منها رسميًا تشكيل حكومة جديدة بعد استقالة بوريس جونسون، وفقا لما ذكرته صحيفة نيويورك بوست.

وعينت الملكة 14 رئيسًا للوزراء على مدار فترة حكمها التى استمرت 70 عامًا، وتقام الاحتفالات عادة فى قصر باكنجهام.

وخلف وفاة الملكة اليزابيث ردود فعل عالمية، نرصدها خلال التقرير التالي:

وأعلن التاج البريطاني، عشية اليوم الخميس، وفاة الملكة إليزابيث الثانية عن عمر يناهز 96 سنة.


Beirutcom.net