نشر في 14-10-2020 الساعة 11:10

أكد الفنان اياد نصار أثناء حواره مع الإعلامية اسعاد يونس في برنامج “صاحبة السعادة” الذي يذاع على قناة دي ام سي، أنه في سن طفولته كان طفل عبيط وبتاع مشاكل وخناقات كل يوم، وأضاف أنه قبل مرحلة المراهقة دخل مرحلة تدين، وأثناء مرحلة الثانوية العامة كانت الرومانسية بالنسبة له حيث قال أنه كل 10 دقائق كان بيحب واحدة على حد وصفه .

وقال الفنان إياد نصار أثناء حواره مع الإعلامية إسعاد يونس في برنامج “صاحبة السعادة”، على فضائية دى إم سى، إن السيناريست الكبير وحيد حامد تحدث معه بخصوص المشاركة في مسلسل “الجماعة” الجزء الأول، لتجسيد شخصية حسن البنا، ولكن مخرج العمل محمد ياسين لم يكن مقتنع بى لآخر لحظة، وحينها بدأت أقرأ وأذاكر الشخصية.

وأضاف نصار قائلا: “أول مشهد في العمل جمعه بالفنان القدير عبد الرحمن أبو زهرة الذى وصفه بغول التمثيل، وأثناء ذلك كان شعرى طويل وقمت بتقصيره حتى يتناسب مع شخصية حسن البنا.

وأشار نصار إلى أنه تعاون مع المخرج محمد ياسين بعد ذلك في عملين “موجة حارة” و”أفراح القبة” الذى أعتز بهما خلال مشوارى الفني، مضيفا أن كل شخصيات “أفراح القبة” كانت سايبة نفسها للمخرج محمد ياسين على حد وصفه.

وعن مشاهد مسلسل “افراح القبة” الذى يحبها قال: “مشهد مع منى ذكى وكنا عاملين زى عقارب الساعة وأنا بقولها “التمثيل بالنسبة لى حاجة تانية خالص”.

وكشف الفنان إياد نصار عن كواليس مسلسل “ليالينا 80” الذى قدمه في موسم رمضان الماضى وحقق نجاحا كبيرا قائلا: “العمل كنت اعتبره حالة حنين إلى الماضى حيث تناول فترة مهمة بدأت بإغتيال الرئيس الراحل أنور السادات وكان حادث كبير ومزعج”.

وأضاف نصار أثناء حواره مع الإعلامية إسعاد يونس في برنامج “صاحبة السعادة”، على فضائية دى إم سى، قائلا: “كنت سعيد في العمل مع الفنان خالد الصاوى الذى جسد شخصية شقيقى ضمن الأحداث على الرغم من قلة المشاهد التي جمعت بيننا وكنت أتمنى أن تكون أكثر من ذلك، وأكد علاقتى به ضمن أحداث المسلسل لم تكن كبيرة حيث كان بينا انفصال كإخوات، وهذا ما حدث في الحلقات الأولى في العمل.

وأكد الفنان إياد نصار أنه سعيد بالمشاركة في مسلسل “النهاية” الذى ظهر به كضيف شرف في موسم رمضان الماضى، مع الفنان يوسف الشريف والمخرج ياسر سامى، مشيرا إلى أنها كانت تجربة جديدة بالنسبة له.

وأضاف إياد خلال حواره مع الإعلامية إسعاد يونس فى برنامج “صاحبة السعادة”، أنه شارك في مسلسل “الاختيار” إيمانا بوطنيته ولعب من خلاله دور عكس الذى قدمه في فيلم “الممر”، حيث قدم فيه شخصية ظابط إسرائيلى وكنت اعتبره تكليف وطنى لايقل عن تكليف أحمد عز الذى قدم شخصية الظابط المصرى.

وأشار نصار إلى أنه تعاون مع الفنان أمير كرارة قبل ذلك في عملين قبل مسلسل “الاختيار”، وهما مسلسل “المواطن إكس” ولم يكن يعرفه حينها وبعد ذلك شاركه في فيلم “كازابلانكا”.

وقال الفنان إياد نصار أثناء استضافته مع الإعلامية اسعاد يونس في برنامج “صاحبة السعادة”، المذاع حاليا على فضائية DMC، إن فيلمه “موسى” الذى انتهى من تصويره مؤخرا، يعد عملا جديدا على السينما وبه جرأة كبيرة من مخرجه بيتر ميمى، ومبذول فيه مجهود كبير، معلقا:”من المتوقع أن ينال الفيلم نجاحا كبيرا لأنه جديد على المشاهد، وبعتبره فيلم سوبر هيرو.

وإنتهى مؤخرا الفنان إياد نصار من تصوير فيلمه الجديد “موسى”، يعد أن استغرق 9 أشهر تصوير، توقف خلالها عدة مرات ‏بسبب انشغال المخرج بيتر ميمى بتصوير مسلسل “الاختيار”، وأيضا فى ظل انتشار جائحة ‏كورونا التى اجتاحت العالم، وانشغال إياد بتصوير مسلسله ليالينا أيضا الذى عرض في شهر رمضان.

فيلم موسى من إنتاج ثلاثة من أكبر شركات الإنتاج السينمائى فى مصر والعالم ‏العربى، وهى سينرجى فليمز ونيوسينشرى وأفلام مصر العالمية، وذلك باستخدام أحدث ‏تقنيات الجرافيكس العالمية.‏

وتدور أحداثه الفيلم في إطار خيالي، حيث يتم اختراع أول روبوت في الشرق الأوسط؛ ويكون الروبوت هو البطل الرئيسي خلال الأحداث، حيث يعتمد على الجرافيك والخيال العلمي بشكلٍ كبير في الأحداث.


أحدث تعديل 14-10-2020 الساعة 11:10