نشر في 24-06-2020 الساعة 15:42

نشر نور هشام سليم منشورا جديدا عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي انستغرام يكشف فيه عن بعض التفاصيل حول تحوله جنسيا من أنثى إلى ذكر، والتي أثارت حالة من الجدل الواسع في الفترة الأخيرة. 

وقال نور: “من يوم ما أعلنت أني تحولت جنسيًا وكما قال أبي يومها، أنا أمر بفترة صعبة جدًا، لأن هناك كثير أمثالي يخاطبوني”. 

وأضاف نور قائلا: “يريدون أن أساعدهم كإني أملُك القدرة على فعل شيء، وأنا لا استطيع أن أساعد نفسي”.
واوضح هشام قائلا: “عند موت سارة شعرت إني وحيد في هذه الدنيا التي نعيش فيها وذلك لكل السُباب الذي ناب هذه الفتاة حتى بعد موتها”.

واخير قال نور: “لقد تعلمت أن ندعي لأي ميت أن يرحمه الله لكن ما حدث أن هناك ناس كثيرة سبت فيها وتمنت لها الحرق، أين الرحمة؟”.

وكان اثار نور هشام سليم حالة من الجدل الواسع بعد دعمه الكامل لسارة حجازي التي اثارت حالة من الجدل الواسع ايضا بسبب قضيتها المثلية الجنسية. 


أحدث تعديل 24-06-2020 الساعة 15:42