نشر في 01-04-2020 الساعة 11:18

قال الممثل البريطاني إدريس ألبا، إنه وزوجته يشعران أنهما بخير، حيث أنهما مصابان بفيروس كورونا، ولكن بدون أعراض، موضحا أنهما تجاوزا فترة الحجر الصحي ولكنهما عالقان بسبب تعليق الطيران.

ونشر “ألبا” رسالة تشجيع لمعجبيه على موقع “تويتر”، وقال إنه على الرغم من أن فترة عزلتهم الذاتية بعد تشخيصهم قد انتهت ، إلا أنهم “عالقون قليلاً” وغير قادرين على العودة إلى ديارهم.

وقال “لا يمكننا العودة إلى وطننا، لذا علينا فقط أن نجلس ساكنين قليلاً، ولكن بخلاف ذلك نحن بخير وممتنون لذلك ونعتقد أن الأسوأ مر”.

وأضاف أن الفترة كانت “غريبة” لأنه وزوجته لا “يجلسان” عادة، مضيفا “لكن كلانا نشعر بأن صحتنا النفسية بخير، نحاول أن نبقى متفائلين، آمل أن تكونوا أيضًا يا رفاق، وأن تحافظوا على عقلكم، وأن لا تقلقوا وأن تصابوا بالذعر.

وأكد “خذها مني، يا رجل، ظننت أنني بالتأكيد سأرى الأسوأ لأنني مصاب بالربو ولكن لحسن الحظ مررت بها وتجاوزتها ويمكنك أنت أيضًا فعل ذلك”.

كما أشاد بالعاملين في مجال الرعاية الصحية الذين يساعدون في الاستجابة للفيروس.روقال “أنتم مدهشون ويجب تقدير ما تفعلونه كليا”. كما أخبر الأشخاص الذين يعانون من صعوبات مالية نتيجة للفيروس بـ “إبقاء رأسك مرفوعًا”.

ومن بين المشاهير الآخرين الذين ثبتت إصابتهم بالفيروس، توم هانكس، وريتا ويلسون، ودانيال داي كيم، وأولجا كوريلينكو، ومذيعة البرامج الحوارية الأمريكية آندي كوهين.

فى وقت سابق من هذا الشهر، قال الممثل إنه سيعزل نفسه مع زوجته سابرينا دوور بعد أن أخبره الأطباء أنه مصاب.


أحدث تعديل 01-04-2020 الساعة 11:18