اعلان الحداد في تونس لسبعة أيام وإلغاء العروض الفنية كافة بعد وفاة الرئيس قايد السبسي


أعلنت الحكومة التونسية في بيان الحداد الوطني لمدة 7 أيام وتنكيس الأعلام في المؤسسات الرسيمة حدادا على وفاة رئيس الجمهورية التونسية الباجي قائد السبسي.

نقلت الوكالات الاخبارية أن رئاسة الحكومة التونسية أعلنت منذ قليل في بيان لها الحداد الوطني لمدة 7 أيام وتنكيس الأعلام بالمؤسسات الرسمية، وذلك على إثر وفاة رئيس الجمهورية التونسية الباجي قائد السبسي.

وقالت رئاسة الحكومة إن رئيس الحكومة يوسف الشاهد قررإلغاء كافة العروض الفنية في مختلف المهرجانات الصيفية بجميع الولايات وذلك حتى إشعار آخر.

وكانت الرئاسة التونسية خاطبت اليوم عبر صفحتها الرسمية على “فيسبوك”، الشعب التونسي ودعته إلى الوحدة والتكاتف والالتفاف حول مؤسساته الدستورية، وذلك بعد وفاة الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي.

واعتبرت الرئاسة أن الرئيس الراحل هو أحد أعظم رجالات تونس وبُناتِها، وجاء في البيان:

“ببالغ الحسرة ومنتهى الأسى و بقلوب يملأها الإيمان والخشوع تنعى رئاسة الجمهورية أحد أعظم رجالات تونس وبُناتِها رئيس الجمهورية، محمد الباجي قايد السبسي، الذي نذر حياته لخدمة بلاده وأفنى العمر مُرابطا من أجلها حتى تكون وتظلّ حرّة منيعة مدنية متأصلة حديثة أبد الدهر”.

ن جهتها ذكر موقع وكالة “تونس أفريقيا للأنباء”، أن اجتماع انعقد بين رئيس المجلس محمد الناصر ورئيس الحكومة يوسف الشاهد بمقر مجلس نواب الشعب عقب وفاة الرئيس التونسي .

وبحسب الوكالة، أفاد الناطق الرسمي باسم مجلس النواب حسان الفطحلي أن اجتماعا لمكتب المجلس سيعقد ظهر اليوم، مشيرا أن رئيس البرلمان محمد الناصر قرر إلغاء احتفالات الذكرى 62 لذكرى إعلان الجمهورية المقررة اليوم الخميس بمقر المجلس .


Beirutcom.net