اعتذار رانيا يوسف للشعب السعودي…تراجعت بعد الهجوم


اعتذرت الممثلة رانيا يوسف عبر حسابها على موقع تويتر للشعب السعودى عقب الهجوم الشرس الذى إستمر عليها خلال الأيام القليلة الماضية.

وكتبت : لم أكن أقصد أبدا التدخل في الشأن السعودي الشقيق.. تحمسي للمرأة بصفة عامة هو ما شجعني لتأييد القرار المطروح لم أكن أتوقع أو أنوي أبدا التسبب في إزعاج أي شخص مهما كانت جنسيته.. اعتذاري لمن أساء تقديري ..كل المحبة و التقدير.

كانت رانيا يوسف قد أثارت الجدل بعد دعمها لقرار إسقاط الولاية عن الفتاة السعودية بعد عمر الـ 18 جدلا كبيرا ، بعدما نشرت تغريدة بحسابها الشخصي بموقع تويتر، وكتبت رانيا قائلة: “نعم لإسقاط الولاية بعد الـ 18 نعم لحرية المرأة نعم لنجاح المرأة نعم لاستقلال المرأة”.

وتصدر مقترح إقرار إلغاء الولاية بعد الـ18 مواقع التواصل الاجتماعي، وتعالت مطالب سيدات المملكة العربية السعودية برفع الوصاية عن الفتاة بمجرد بلوغها سن الـ18 عاما، وإسقاط الوصاية عنها، لإعطائها حقوقها في استخراج جواز سفر مستقل والسفر خارج المملكة، ومباشرة حقوقها كشخص بالغ له الحق في التصرف في شئونه دون ولي أمر.

وأثار الهاشتاج #اقرار_إسقاط_الولاية_بعد_ال18، جدلا كبيرا عبر “تويتر”، واعتبر البعض أن القرار يخص الرجال وليس السيدات، وأنهم معنيين بإسقاط الولاية عليهم لاستخراج أوراقهم الحكومية وتحمل مسئولية عائلاتهم بعد فقدان الأب، معتبرين ذلك القرار بابا يفتح للفتيات للهروب من عائلاتهن.

مغردون سعوديون وعرب انتقدوا تدخل رانيا يوسف فى الشأن السعودى على هذا النحو، مؤكدين أنها تجاوزت نحو حقوق المرأة السعودية، ولاقت تغريداتها ردود من أكثر من 7 آلاف شخص، أغلبهم شن هجوما لاذعا على طريقة تصرفاتها وصولا إلى جرأة ملابسها.


Beirutcom.net