يعقوب الفرحان: كنت سعيدا لأنني تزوجت من غير ديانتي وتحدثت مع والدتي في النعش.. ويكشف عن شخصيته


كشف الفنان السعودي يعقوب الفرحان عن جوانب خفية من حياته الشخصية وما مر به في طفولته والخبرات التي اكتسبها على مدار السنوات الماضية.

جاء ذلك خلال لقائه مع الإعلامي الإماراتي أنس بوخش، ببرنامج ABtalks والذي يقدمه عبر قناته على موقع YouTube ، وإليك أبرز تصريحات يعقوب الفرحان خلال اللقاء.

– عشت طفولة سعيدة وكنت أصغر الأبناء ولدي 3 أشقاء وشقيقتين وكنت هاديء أحب الاستماع أكثر من الكلام.

-أنا شخص بسيط لأبعد درجة ولكن ما يصل للناس هو أن اسلوب حياتي غريب وطريقة معيشتي وربما هذا جزء من شخصيتي ولكنني أبسط من ذلك.

-كنت محظوظا بوالدي الذي كان حنونا كريما ولم يضربنا قط أما والدتي فعلى الرغم من رحيلها أشعر بوجودها دائما وتأتيني فكرة أن اتصل عليها.

-تلقيت خبر وفاة والدتي ولم أصدق لأنني كنت على أمل أن تشفى وفي طريقنا للغسل تحدثت معها في عربة الموتى.

-الوالدة جعلت علاقتنا أنا واخوتي جيدة ومترابطة.

– أشعر بأن نجلي يوسف يخفف عني ويساندني رغم صغر عمره.

-أحب بساطتي كثيرا وأكره تفكيري الزائد.

-يضايقني فضول الناس حول حياتي الشخصية ولكنني أدرك أن هذا الامر جزءا من الشهرة والواقع أبسط بكثير مما يكتب في الصحف.

-كنت سعيدا عندما اتخذت قرار أن أتزوج من غير ديانتي ولست نادما عليه في النهاية أنا أتزوج انسانة.

-الحب بالنسبة لي مرتبط بالعطاء والتواجد إلى جانب الحبيب

-تعلمت الكثير من علاقتي السابقة وكيفية تصرفي تجاه الطرف الآخر وما يجب أن اتجنبه في علاقتي الجديدة.

-لا أسامح اخفاء الحقيقة وأود أن أعلم ابني أن يؤمن بنفسه.

-قرار انفصالي عن ليلى اسكندر كان أصعب قرار وآلمني كثيرا بسبب نجلي.


Beirutcom.net