حمو بيكا يواجه بلاغاً بالنيابة العامة بتهمة الإساءة للدولة


تقدم محامي شهير مصري ببلاغ للنائب العام، ضد حمو بيكا، لظهوره ونشره فيديو مسيء للدولة المصرية، والحط من كرامة المصريين، مشيرا إلى أن «بيكا» واحد من المرتزقة العاطلين ويروج للبذاءة والبلطجة والمخدرات.

وأوضح قدم البلاغ في بيان له، أن استند إلى أن حمو بيكا، واحد من مجموعة من المرتزقة والعاطلين، الذين ظهروا على الساحة الغنائية، بغية تلويثها، والترويج للبذاءة والبلطجة والمخدرات والتحرش الجنسي، بخلاف العديد من الجرائم، ثم تطور الوضع إلى ما هو أخطر وأفظع، بعد أن كانت الأغنيات تحوي العديد من الألفاظ والإيحاءات الجنسية، أصبح الآن الغناء بالألفاظ البشعة والمتدنية بعبارات فجة صريحة.

وتابع البلاغ” أن ذلك الأمر جعل نقابة الموسيقيين الموقرة برئاسة رئيسها أمير الغناء العربي هاني شاكر، اتخاذ قرار لا رجعة فيه، بوقف ومنع غناء مجموعة من هؤلاء، ومن بينهم المبلغ ضده، وذلك لشنهم حملة من البذاءة، الغرض منها تلويث سمعة مصر وحضارتها الفنية الشامخة، ونثر الأتربة والتلوث على هذه الحضارة الفنية العريقة.

وأكد المحامي أنه فوجئ بحمو بيكا يبث فيديو يقوم فيه بالإساءة إلى مصر وسمعتها الدولية، وذلك بأسلوب فج، بطلب سيارة من أحدث أثرياء السعودية، كما فعل مع المدعو عمر كمال، بأسلوب يستخدمه المتسولين والعاطلين والشحاتين، ما يسيئ إلى سمعة واسم الدولة المصرية، بين دول العالم، والحط من كرامة المصريين، ولما كان ذلك، وكان ما ورد بالفيديو سالف الذكر بعاليه، يسيئ للدولة المصرية ومكانتها خارجيا، وكذا يحط من كرامة المصريين بالخارج، واختتم صبري بلاغه، ملتمسا إصدار الأمر بالتحقيق فيما ورد ببلاغه، وإحالة حمو بيكا للمحاكمة الجنائية.

وفى وقت سابق قرر نقيب الموسيقيين الفنان هاني شاكر، الخميس، منع التعامل مع كل من (حمو بيكا، والعفريت، وفرقة الصواريخ، وشاكوش، وحنجرة وكثبرة)، وهي فرق وكيانات تدعي امتهانها الموسيقى والغناء.