نشر في 19-11-2020 الساعة 11:01

أكدت المغنية الأمريكية تايلور سويفت أن أغنياتها تعبر عن حياتها ومشاعرها، وخاصة أغنيتها الأخيرة أو سلام من ألبومها فلكلور، التي تتحدث عن معاناة فتاة وشخصية عامة يتملكها الرعب من الوقوع في الحب.

واعترفت تايلور، بحسب موقع بازفيد، أن خطيبها جو الوين جعل حياتها أجمل وأفضل، وأنها تعيش معه قصة حب رائعة، وتحاول أن تعيش حياتها بصورة طبيعية، رغم طوفان الباباراتزي الذين يحاصرونها طوال اليوم ويرصدون كل حركتها وإيماءاتها.

وقالت إنها تتمنى أن يتفهم خطيبها طريقة تفكيرها ومعاناتها ويتكيف معها لكي يؤسسا معاً حياتهما الجديدة، وهو ما تلاحظه في خطيبها الذي نجح في أن يشعرها أنها فتاة عادية تستحق أن تحب وتجد من يحبها لشخصها.


أحدث تعديل 19-11-2020 الساعة 11:01