نشر في 15-10-2020 الساعة 22:06

احتفلت الممثلة التونسية درة بعيد الجلاء التونسي الذي يوافق اليوم الخميس، وهو يوم جلاء  آخر جندي فرنسي عن الأراضي التونسية يوم  15 من شهر أكتوبر عام 1963.

وشاركت درة جمهورها صورة لها وكتبت تعليقا عليها عبر موقع التغريدات “تويتر”:” ‏ولا عاش في تونس من خانها، ولا عاش من ليس من جندها”.

يذكر أن آخر ظهور درامي لدرة مسلسل “الحرملك” الجزء الثاني، وتدور أحداثه بعد أن قلبت مخططات الجواري الأمور، ونجحت الجارية حنة بالانتقام من قمر، تحاول التمكن من مفاصل الخان، وتبدأ الأحداث في التصاعد على وتر الاستغلال، وحصد الفرص بطرق شرعية وأخرى ملتوية مع ازدياد مؤامرات رجال الدولة ومكائد الجواري على أبواب إفلاس الدولة العثمانية، وهو بطولة باسم ياخور، صفاء سلطان، قيس نجيب، ومن إخراج تامر إسحاق.


أحدث تعديل 15-10-2020 الساعة 22:06