نشر في 28-05-2020 الساعة 21:21

أرادت مقدمة البرمج الحوارية “إلين دي جينيريس” منح والدتها بيتي هدية خاصة بعيد ميلادها التسعين يوم أمس الأربعاء، ولكن الأمر انتهى بالهجوم على إلين.

ونشرت إلين مقطع فيديو مدته دقيقة واحدة على موقع “تويتر” وهي تقص شعر والدتها حيث قامت بقصه بطريقة غير مناسبة وقصيرة للغاية ولم تبدُ والدتها سعيدة أبداً بإطلالة شعرها هذه.

وظهرت إلين في مقطع الفيديو وهي تؤكد لوالدتها أن شعرها ليس قصير للغاية وأنها تزيل الحواف فقط حيث تناغم صوت والدتها معها وهي تقول: “لماذا تركتها تفعل ذلك؟”، ثم سألتها: “لماذا لا تستخدمين المقص؟”، لترد إلين عليها: “صدقيني لا تريدين مني استخدام المقص أبداً”.

وفي نهاية الفيديو تترك والدتها بيتي بشعر قصير جداً لا يبدو أنها معجبة به حيث قالت بينما كانت تنظر في المرآة: “أنا لا أحبها أبداً فهي قصيرة جداً”.

واستاء بعض المتابعين جداً من الفيديو ومن ما فعلته إلين بوالدتها فقال أحد الأشخاص: “هذه قصة شعر سيئة لوالدتك، لقد كانت تبدو جميلة قبل هدية عيد ميلادك هذه، آمل أن تتمكن من فعل شيء بهذا الشعر القصير”، وتابع آخر: “هذا غريب إنها إساءة معاملة المسنين”.

ومع ذلك يعتقد الكثير من الأشخاص أن الفيديو كان لطيفاً وتمنوا لبيتي عيد ميلاد سعيد لبلوغها الـ 90.


أحدث تعديل 28-05-2020 الساعة 21:21