نشر في 20-05-2020 الساعة 20:55

قالت الفنانة ليلى زاهر، ابنة الفنان أحمد زاهر، التي تشارك في بطولة مسلسل «الفتوة» المعروض حاليًا، إن بطل العمل الفنان ياسر جلال هو من رشحها للمشاركة، وهاتف والدها وطلب منه الموافقة، مشيرة إلى أنها كانت تشعر بالقلق من أن تخذل الجمهور.
وأضافت «ليلى»، التي أبهرت الجمهور بتجسيد شخصية «نورا»: «كان ابتعادي عن مجال التمثيل خلال الفترة الماضية استجابة لرغبة والدي، إذ أقنعني بأنني يجب أن أتوقف فترة حتى يفرق الجمهور بين شكلى في مرحلة الطفولة وشكلى فى مرحلة الشباب».


وواصلت: «الفنان ياسر جلال صديق مقرب لأبي، هاتفه وطلب منه أن أشارك معه في المسلسل، فرفض أبي في البداية، لأنه كان يرى أنني يجب أن أنتظر فترة أكبر، ولكن أبي اقتنع بعدما قرأ السيناريو وتأكد من أن الدور مؤثر في أحداث المسلسل ومليء بالتفاصيل الدرامية المهمة».
وقالت: «بدأت التدريب على الشخصية مستعينة بوالدتي، التي أمدتني بكتب كثيرة تتحدث عن هذه الفترة التاريخية، ثم بدأت أتدرب على (لكنة الناس) في هذه المرحلة، وطريقة تعامل الفتيات، وساعدني مخرج العمل حسين المنباوي كثيرًا كي تخرج شخصية (نورا) بهذا الشكل الذي أعجب الجمهور».
وعن المشهد الأصعب خلال التصوير، أوضحت: «مشهد الضرب بالنبوت بيني وبين الفنان ياسر جلال كان الأصعب بالطبع، إذ طلب منّى المخرج قبل التصوير بربع ساعة فقط أن أتدرب على ضرب النبوت، وهو في الحقيقة ثقيل جدًا.

ولكنى تمكنت من تنفيذ المشهد وخرج بشكل لائق».
وأضافت: «ياسر جلال بمثابة والدي، وأنا سعيدة للغاية بالعودة للتمثيل معه من جديد، خاصة أن الدور الذي قدمته معه مختلف تمامًا عن الأعمال التى قدمتها خلال فترة طفولتى»، مشيرة إلى أنها تعلمت الكثير من كل أبطال المسلسل، وجميعهم كانوا يوجهونها ويساعدونها.
وواصلت: «أكثر شيء كان يشعرنى بالقلق هو أن أخذل الجمهور بعد هذا الغياب الطويل، ولكن ردود الأفعال الإيجابية طمأنت قلبي وجعلتني أشعر بأنني أسير على الطريق الصحيح».
وتابعت: «أكثر التعليقات التي أشعرتنى بالفرحة كان تعليق المخرج محمد سامي، صديق والدي، الذي أشاد بأدائي، وحرص على أن يوضح رأيه في كل مشهد جسدته».
وكشفت عن أنها تتابع مسلسلي «الفتوة» و«البرنس» بشكل يومي حاليًا، أما عن باقي المسلسلات فتتابع منها حلقات متفرقة فقط، مثل مسلسل «لما كنا صغيرين» ومسلسل «خيانة عهد» ومسلسل «ونحب تاني ليه».
وقالت: «سأركز خلال الفترة المقبلة على تجسيد شخصيات مليئة بالتفاصيل، ولن أقبل الأدوار البسيطة، فأنا تخطيت ذلك، وأعي جيدًا أن الناس والنقاد لن يتعاملوا معى كطفلة عائدة للتمثيل من جديد، لأنني دخلت مرحلة الاحتراف»، مشيرة إلى أنها تتمنى العمل مع النجمة الكبيرة يسرا، لأنها تحبها بشدة وتتابع أعمالها وتحلم بأن تكون مثلها في يوم من الأيام.


أحدث تعديل 20-05-2020 الساعة 20:55