إميلي راتاجكوفسكي تنتقد فيلم Blonde عن مارلين مونرو


انتقدت العارضة إميلي راتاجكوفسكي فيلم Blonde الذي تدور أحداثه عن الفنانة الأمريكية مارلين مونور، واصفة إياه يصيب النساء بالألم.

وهاجمت إميلي راتاجكوفسكي فيلم Blonde قائلة: لست متفاجئةلمشاهدتي فيلم آخر يصيب النساء بالألم، نحب أن نصنّع آلاما للنساء، ونحن مهووسون بالفتيات القتلى والقتلة المتسلسلين، وذلك عبر حسابها الشخصي بموقع تيك توك.

وواجه فيلم Blonde عن حياة مارلين مونرو موجه كبيرة من الانتقاد، وذلك بسبب احتوائه على عدد من المشاهد غير الواقعية بالمرة، بالإضافة إلى احتواء الفيلم على مشاهد متعددة لتعرض مارلين مونرو لاعتداء جنسي.

كما يصور الفيلم مارلين مونرو على أنها تعرضت لعمليتي إجهاض غير قانونيتين، وهي مشاهد انتقدها المشاهدون ومنظمة الأبوة الأمريكية، باعتبارها دعاية داعمة للإجهاض.

وفي وقت سابق، تعرضت نجمة الفيلم آنا دي أرماس لموجة انتقاد بسبب ظهورها بـ لهجتها الكوبية بـ فيلم، وذلك بسبب أن مارلين مونرو لم تمتلك لهجة كوبية، بل كانت تمتلك لهجة أمريكية مميزة.


Beirutcom.net