رامي كوسا :” تركت الكنيسة لكني لست ملحداً”‎‎


 استضافت الاعلامية رابعة الزيات الكاتب السوري رامي كوسا في حلقة جديدة من برنامج “شو القصة” على قناة ” لنا”.

 بداية  أوضح انه ليس ابن الممثل بسام كوسا كما يزعم البعض، حتى  أنّ  الظروف لم تسمحله  بالتعرّف عليه بعد”.  ومن ثم تطرق الى موضوع ديانته المسيحية ، وكيف علم انه مسيحي بعمر ال6 سنوات، ليعلن انه ”  ترك الكنيسة في عمر ال8 سنوات “،  معلّقاً ”  شعرت اننا لسنا بحاجة الى  بوابة لنصل الى الله، الحق والخير والجمال ثلاث قيم أساسية في الحياة ، ومن يعيش من ضمن هذه المنظومة من القيم اعده انساناص جيداً”.

 و اكّد كوسا انه ” ليس ملحداً ويؤمن بوجود الله، لكنه لا يمارس أي فرائض، ويرى أن هذا كافياً في الحياة”. كما أكد انه ناقش موضوع الديانة مع والدته التي تفّهمت قراره بانه لم يعد مسيحياً ، وأن “الاهم بالنسبة له هو جوهر الانسان”.

 وعن الزواج ، لفت كوسا الى انه يتمنى “الزواج مدنياً لكنه يرى اأنه مجبور على الزواج كنسياً، باعتبار ان الزواج المدني غير معترف به في سوريا”. رغم ذلك  أعرب عن خوفه بالارتباط لانه” يحتاج طاقة وصبر واهتمام”، كما انه لم يخض تجربة المساكنة من قبل، ويؤيد موضوع العلاقة الجنسية قبل الزواج. واعتبر أن المثلية الجنسية  هي حرية شخصية لكنها ليس قضيته كي يطرحها في الدراما.”

   وعن السياسة، لفت الى انه معارض للسلطة وقال :” قد تكون هناك نوايا اصلاحية للنظام في سوريا،لكنها غالبا ما تترجم ببعض من الجور،هذا بالمقابل لا يمنحني الحق كمعارض ان أطالب بتغيير علم بلدي أو بالتسليح والاستنجاد بقوى خارجية من أجل تغيير النظام””.

 وتطرقت الزيات في الحلقة الى موضوع التبرع بالاعضاء واستقبلت  أب كان خسر ابنه في حادث سيارة ليقرر بعدها بوهب ااعضاءه لشخص على قيد الحياة. كذلك استقبلت فريدة يونان  وهي المنسقة العامة  في الهيئة الوطنية لوهب وزرع الاعضاء في لبنان.

 وفي الفقرة الاخيرة ، استقبلت الزيات الفنانة السورية القديرة  انطوانيت نجيب  عبر “سكايب”،  التي  أوضحت ما قالته خلال احدى المقابلات التلفزيونة حول موضوع اللاجئين .  وأكدّت انها قالت ” سمعت  في لبنان يقولون أن  السوري أكل رزقة اللبناني “، انا لم أؤيد هذا الحديث ولم أعبّر عن رأيي،  وتمنيت  فقط عودة لكل لاجىء  الى وطنه سوريا”.


Beirutcom.net