رسالة من الملكة اليزابيث لـ ميغان ماركل.. ماذا طلبت منها؟


قال الكاتب البريطاني أندرو مورتون، إن الملكة إليزابيث الثانية، أبلغت ميغان ماركل زوجة الأمير هاري، بقرار مفاجئ وغير متوقع في هذا الوقت الذي تطفو فيه الخصومة بين ميغان ماركل والعائلة المالكة البريطانية على السطح وفي العلن.

وطبقًا للمنشور في صحيفة الإندبندنت البريطانية، فإن أن الملكة إليزابيث الثانية، أبلغت ميغان ماركل أن لها كل الحق في مواصلة مسيرتها التمثيلية بمجرد أن تبتعد عن واجباتها الملكية.

وتخلى الأمير هاري وزوجته ميغان عن واجباتهما الملكية في يناير/كانون الثاني 2020، وانتقلا مع ابنهما الأول، آرتشي، إلى جنوب كاليفورنيا في الولايات المتحدة من أجل حياة أكثر استقلالية، والابتعاد عن وسائل الإعلام البريطانية.

وأشار مورتون، في البودكاست الخاص به تحت عنوان Royally Obsessed، أن الأمير هاري وميغان ماركل قد مُنحا “فرصة التوجه إلى أي مسار يحلو لهما” بعد أن أعربا عن رغبتهما بالانسحاب من تأدية واجباتهما الملكية المفروضة.

وتابع الكاتب البريطاني الذي ألف الكتاب الأكثر مبيعا “ديانا: قصتها الحقيقية” في عام 1992، إلى أن الأمير هاري وزوجته حصلا على “فرصة الذهاب إلى أي مكان يحلو لهما” بعد أن أعربا عن رغبتهما في التراجع من واجباتهما الملكية.

وقال الإعلامي البريطاني: “لقد تم منحهم درجة من الحرية.. قيل لهم ها هي تذاكر الدرجة الأولى، اختاروا البلد الذي تريدون الذهاب إليه وسنجعلكم سفراء شباب لدول الكومنولث”، مضيفا: “إنصافا للعائلة المالكة وللملكة.. أعطتهم هذه الفرصة للذهاب إلى أي مكان يحلو لهم”.

وأكد أنه تم إبلاغ ميغان أنه يمكن لها أن تواصل مسيرتها التمثيلية. وتابع مورتون في البودكاست: “إنصافاً للعائلة المالكة، وإنصافاً للملكة، فقد أعطيت لهما هذه الفرصة لاختيار مسارهما الخاصّ. كما أعطت الملكة الخيار لميغان، في حال لم ترغب في تأدية الواجبات الملكية الكاملة، أن تكون ضيفة العائلة وتواصل مسيرتها التمثيلية”.


Beirutcom.net