كيف احتفل أطفال كيت ميدلتون بعيد ميلادها؟


قضت دوقة كامبريدج “كيت ميدلتون” عيد ميلادها برفقة زوجها الأمير “ويليام” وأطفالها الثلاثة، الذين أعدوا لها حفل شاي بسيط وسط إغلاقات فيروس كورونا.

ووفق ما نقله موقع “ديلي ميل” البريطاني، يُقال أن الأمير “جورج” (7 أعوام)، والأميرة “شارلوت” (5 أعوام)، والأمير “لويس”، البالغ من العمر العامين، لعبوا دورًا محوريًا في تنظيم الحفل احتفالًا بعيد والدتهم الـ39.

ويعتبر هذا الاحتفال مختلفًا بالنسبة لـ”كيت ميدلتون”، التي تقضي عادةً أعياد ميلادها برفقة أصدقائها المقربين وأفراد عائلتها في منزلها الريفي أنمر هول.

ونشر الحساب الرسمي الخاص بدوق ودوقة كامبريدج منشورًا، جاء فيه: “شكرًا لكم على أمنياتكم الطيبة في عيد ميلاد الدوقة.”

وتابع: “كانت أعياد الميلاد مختلفة تمامًا في الأشهر الأخيرة، ولا تزال أفكارنا مع جميع العاملين في الخطوط الأمامية في هذا الوقت الصعب للغاية.”

ورغم إيقاف التجمعات الكبيرة في المملكة المتحدة، غمرت رسائل التهنئة “كيت” بمناسبة عيد ميلادها، فقام حساب العائلة المالكة الرسمي على موقع “إنستغرام” بتكريم الدوقة من خلال مشاركة تحية لها في يومها الخاص مُرفقة بصورتين جميلتين إحداها كانت برفقة الملكة “إليزابيث” الثانية.

وأرفقت: “نتمنى لدوقة كامبريج عيد ميلاد سعيد اليوم”.


Beirutcom.net