سميرة عبد العزيز:”الإنتاج أصبح في أيدي تجار” وبعض الأشخاص غير مؤهلين للعمل بالفن


قالت الممثلة المصرية وعضو مجلس الشيوخ سميرة عبد العزيز، إن ما حدث من باسم سمرة ورحاب الجمل لا يليق، ولا يمكن قبوله من أشخاص المفترض أنهم يعملون في حقل الإبداع.

 وأعربت سميرة عبدالعزيز عن عزمها التحدث مع نقابة المهن التمثيلية حول ما حدث، ودخول بعض الأشخاص غير المؤهلين للعمل بالتمثيل.

وتابعت سميرة عبدالعزيز: الإنتاج أصبح في أيدي تجار وهو ما أدى إلى دخول الغرباء للوسط الفني بشكل عام، سواء في الموسيقى والتمثيل، وقد تأذيت من تداول هذه المهاترات على مرأى ومسمع من الجميع.

وأضافت سميرة عبدالعزيز مؤكدة أن الإنتاج هو السبب في ظهور العديد من الممثلين على الساحة الفنية، مؤكدة أنها سوف تناقش عودة إنتاج الحكومة للأعمال الفنية في مجلس الشيوخ.

وقالت إن “الفن يجب أن يليق بمستوي مصر وهذا لن يحدث إلا إذا عادت الدولة إلى الإنتاج وسوف أطلب ذلك في مجلس الشيوخ حتى يتم إنتاج الأعمال الفنية بناءً على تخطيط وتنظيم ولا يسمح به في وجود مثل هؤلاء الصيع الذين يعملون الآن وليس هناك مانع من عقد اجتماع مع نقابة لقول هذا خلال الاجتماع”.

وأوضحت سميرة عبدالعزيز أن الإعلام يجب أن يظهر أخلاق مصر، مؤكدة أن الفنانين المصريين يجب أن يكون سلوكهم يليق بمصر وبـ شباب مصر.


Beirutcom.net