نشر في 06-11-2020 الساعة 14:28

أخبرت النجمة الأمريكية “كاتي برايس” متابعيها أن ابنها “هارفي” المصاب بالتوحد يزن ما يقرب من 158 كيلو غرامًا، حيث ناشدت الجميع لمساعدتها في العثور على معدات رياضية ليمارس ابنها الرياضة من أجل تخفيف وزنه.

نشرت “كاتي برايس” ( 42 عامًا) رسالة عشية الإغلاق في إنجلترا، والتي ستجبر الصالات الرياضية على إقفال أبوابها، قائلة: “يجب أن أتأكد من أنه يمكنه ممارسة الرياضة في المنزل”.

وتابعت: “هل يمكن لأي شخص أن يساعدني فأنا أتطلع لاستئجار جهاز للركض وترامبولين يمكن أن يتحملا وزنه الذي يقارب على 158 كيلو غرام”.

وأضافت: “يجب أن أتأكد أنه يستطيع ممارسة الرياضة في المنزل وسط الإغلاقات المفروضة، من فضلكم ساعدوني.”

يذكر أن “هارفي”، البالغ من العمر 18 عامًا، يعاني من حالة وراثية نادرة تسمى متلازمة برادر ويلي، والتي يمكن أن تسبب زيادة الوزن ومشاكل سلوكية، كما أنه أعمى جزئيًا ومصاب بالتوحد.

وفي وقت سابق من هذا العام، نُقل الشاب البالغ طوله 6 أقدام إلى المستشفى في سيارة إسعاف بعد معاناته من مشاكل في التنفس بعد أن ارتفعت درجة حرارته إلى 42 درجة مئوية بشكل خطير.

وفي أعقاب ذلك وموجهة الهلع والذعر التي أصيب بها “كاتي”، قررت أن تبدأ مع ابنها نظام جديد من التمارين للمساعدة في تقليل وزنه. ومع ذلك، تدخل قواعد الإغلاق الصارمة حيز التنفيذ في منتصف الليلة في محاولة للحد من انتشار فيروس كورونا في إنجلترا.


أحدث تعديل 06-11-2020 الساعة 14:29