نشر في 04-11-2020 الساعة 15:11

احتفلت الأميرة بياتريس، حفيدة الملكة إليزابيث الثانية، ملكة بريطانيا، وإدواردو مابيلي موزي، بزفافهما في حفل سري مفاجئ في تموز الماضي في كنيسة كل القديسين الملكية في قلعة وندسور.

وبعد يومين من الحفل الملكي، شارك العريس ثلاث صور جديدة من اليوم الخاص لزفافه على الأميرة البريطانية، لكن بعد لحظات من مشاركته الصور على صفحة “إنستغرام” الخاصة به وزوجته، يبدو أن مطور العقارات الإيطالي إدواردو، أزالها، لكن ليس قبل أن تتاح الفرصة للمعجبين الملكيين المتحمسين فرصة الاحتفاظ بها ومشاركتها على نطاق واسع عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وذلك حسب ما نقلته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

في أحدث الصور الجديدة، نشرت الأم الفخورة دوقة يورك صورة غير مرئية للأميرة بياتريس وهي تتبادل قبلة مع زوجها الجديد إدواردو مابيلي موزي في يوم زفافها.

وتظهر صورة  جديدة غير مرئية بالأبيض والأسود للعروس البالغة من العمر 32 عاما وزوجها الجديد إيدو، 36 عاما، في رسالة شكر أرسلتها سارة فيرجسون، 61 عاما، وتمت مشاركتها على  “Instagram”.والجدير بالذكر تعتبر القبلة العامة الأولى جزءا تقليديا من أي حفل زفاف ملكي.


أحدث تعديل 04-11-2020 الساعة 15:11