نشر في 30-10-2020 الساعة 17:01

للسنة الرابعة على التوالي، تستمر شركة نيوسنشري في دعم المشروعات العربية المميزة في مراحل إنتاجها المبكرة ضمن فعاليات مهرجان الجونة السينمائي، حيث قدمت جائزة دعم مالي قدره 10 آلاف دولار إلى مشروع فيلم وداعاً جوليا للمخرج السوداني محمد كردفاني وهو أحد المشروعات المشاركة في منطلق الجونة السينمائي.

وداعاً جوليا هو مشروع فيلم سوداني روائي طويل في مرحلة التطوير، من إخراج محمد كردفاني وإنتاج أمجد أبو العلاء (مخرج فيلم ستموت في العشرين)، وتنطلق أحداثه قبل انفصال جنوب السودان، حيث ربة منزل شمالية تعاني من الإحساس بالذنب، فتسعى لنيل الخلاص من هذا الشعور عبر مساعدة امرأة جنوبية دمرت حياتها من قبل بغير قصد.

نيوسنشري أيضاً تحرص على تقديم جوائزها في مختلف المنصات، من بينها ملتقى القاهرة السينمائي ضمن مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، وذهبت أحدث جائزة في العام الماضي إلى فيلم عنها للمخرج إسلام العزازي.

منطلق الجونة السينمائي هو الجانب الإحترافي لـمنصة الجونة السينمائية، وهو يتيح، للمخرجين والمنتجين العرب ومشاريعهم السينمائية سواء كانت في مرحلة التطوير أو مراحل ما بعد الإنتاج فرصاً فريدة للحصول على الدعم الفني أو المالي أو كليهما.

منصة الجونة السينمائية هي فعالية مخصصة لصناع الأفلام وعناصر الصناعة بهدف تنمية وتطوير مشاريع الأفلام السينمائية الواعدة على المستوى المصري و العربي و مساعدتها على إيجاد الدعم الفني والمادي. تقدم منصة الجونة مبادرات مثل جسر الجونة السينمائي ومنطلق الجونة السينمائي، وهي تقدم فرصاً مختلفة لتنمية المعرفة سواء من خلال ورش صناعة الأفلام، الندوات وموائد الحوار المفتوح ودروس السينما من الخبراء في هذا المجال.

نيوسنشري هي الذراع الإنتاجي لشركة دولار فيلم للتوزيع التي بدأت في 1949 وأصبحت كبرى شركات التوزيع في حينها، وواحدة من الشركات القليلة المستمرة بالسوق. تهدف نيوسنشري للإنتاج إلى تدعيم السوق السينمائية بإنتاجات تقدم موضوعات سينمائية عالية الجودة تهم وتمتع المشاهد العربي، والأجنبي. أحدث أعمال الشركة هو المشاركة في إنتاج فيلم الصندوق الأسود الذي انطلق حالياً في دور العرض المصرية، وهو من بطولة منى زكي ومحمد فراج ومصطفى خاطر.


أحدث تعديل 30-10-2020 الساعة 17:02