نشر في 06-10-2020 الساعة 21:04

أجرت النجمة العالمية الحائزة على جائزة الأوسكار نيكول كيدمان حوارا مع مجلة نيويورك تايمز، حيث ناقشت خلال المقابلة  كواليس العمل مع المخرج ستانلي كوبريك في الدراما النفسية المثيرة Eyes Wide Shut والتي طرحت في 1999.

وأشارت كيدمان، انه من الشروط التي وافقت عليها أثناء التعاقد مع المخرج الراحل أن تتمكن من مشاهدة جميع مشاهدها العارية بعد تصويرها ثم الموافقة على ما تم وضعه بالفيلم، حيث قالت: “عندما ذهبت للعمل مع ستانلي كوبريك  كان يريد أن اظهر عارية بالكامل أمام الكاميرا..فأجبت : لا أعرف..لذلك توصلنا إلى اتفاق وهو أن أشاهد كل مشاهدي وأنا عارية قبل إدخالها بسياق الفيلم..وهذا ما جعلني اشعر بالأمان التام..كنت أرغب في التأكد من أنني لن أقف هناك عارية والجميع يضحكون علي”.

وفي الفيلم Eyes Wide Shut ، لعبت كيدمان وكروز دور المتزوجين آنذاك وهما زوجان يستكشفان حياتهما الخاصة والزواج والخيانة الزوجية.

وقالت كيدمان للمجلة: “ليس لدي أزمة مع المشاهد الجنسية لأنها موجودة ولكن يجب أن يكون هناك مكان يمكنك الذهاب إليه ، ولن يتم استغلالي، وهنا سأذهب معك في أي الطريق..انا حقا أحب العلاقة بين المخرج و ممثل عندما تكون نقية، ومن هنا يكون العمل رائع” .

كما تحدث كيدمان بإسهاب عن العمل مع كوبريك أثناء تصوير المشاهد الحميمة  وكيف كانت الحياة أثناء التصوير فكان يشاركها بطولة الفيلم النجم توم كروز وكانا متزوجان وقتها، والتصوير كان من المفترض أن يستمر بضعة أشهر لكنه تحول إلى عامين، حيث قالت: “لقد أحببنا العمل معه كان لدينا طفلان وكنا نعيش في مقطورة بشكل أساسي ، ونطبخ السباجيتي لأن ستانلي كان يحب تناول الطعام معنا في بعض الأحيان كنا نعمل مع أعظم صانع أفلام ونستمتع بحياتنا في موقع التصوير.”


أحدث تعديل 06-10-2020 الساعة 21:04