نشر في 12-09-2020 الساعة 12:59

رصدت عدسات الباباراتزي الممثلة العالمية جينفير غارنر في لوس أنجلوس أثناء توجهها لأحد الاجتماعات، وذلك بعد تردد شائعة عن حملها.

ونفت الشائعة عندما نشرت جينيفر فيديو لنفسها في مزرعة عائلتها في أوكلاهوما وردت على إحدى المعجبات التي سألتها “هل أنت حامل؟”، لترد جارنر بأنها في عمر 48 عاما ولديها 3 أطفال وليست حامل ولن تحمل أبدا.

 وكانت نشرت مجلة Star نشرت تقريرا تصدر غلافها الجديد يزعم أن الممثلة الأمريكية جينفر جارنر وكوبر كانا أصدقاء لفترة طويلة، لكن الوضع تغير، وأضاف مصدر للمجلة أن الإعجاب كان دائما موجودا بين الثنائى لكنهما لم يتخذا الخطوة التالية لأنهما كانا دائمًا في علاقات مع أشخاص آخرين، وبحسب المجلة ، فإن رحلة الشاطئ التي جمعت جينفر وكوبر ابنته هي طريقة النجمين في إظهار العلاقة أمام العامة.

 لكن موقع Gossip Cop أكد أن لقاء النجمين على الشاطئ للمرح مع ابنة كوبر التي تبلغ من العمر 3 سنوات لا يبدو كلقاء رومانسي بل لقاء بين صديقين في نزهة واسترخاء علي الشاطئ خاصة أن جارنر وكوبر يعرفان بعضهما البعض منذ سنوات عدة.  وكان موقع ديلى ميل نشر عددا من الصور للنجمة جنيفر جارنر طليقة النجم بن أفليك وهي بصحبة النجم برادلى كوبر، على شاطئ ماليبو وذلك بعد نشر عدد من التقارير التي أكدت أنها انفصلت عن صديقها جون ميللر. 

ويعد برادلي وجنيفر عازبان حاليًا ، حيث لم يرتبط برادلي بأي شخص منذ انفصاله مع إيرينا شايك العام الماضي.


أحدث تعديل 12-09-2020 الساعة 12:59