نشر في 08-09-2020 الساعة 17:27

كشف المحامي ياسر قنطوش، في تصريح لموقع لها السعودي تفاصيل جديدة في قضية الفنانة هيفاء وهبي، التي أثارت جدلًا مؤخرًا، بعد اتهامها لمحمد وزيري مدير أعمالها السابق، بالنصب عليها والاستيلاء على أموالها وممتلكاتها في مصر.

وفجّر قنطوش في تصريحاته مفاجأة من العيار الثقيل، حيث أعلن أن فناناً شهيراً (م. خ) متورط في قضية النصب على هيفاء وهبي، من خلال تقدمه برفقة أحد الأشخاص يدعى محمد هلال، لشراء “فيلتين” كانت تملكهما الفنانة هيفاء وهبي في مصر، وتم الشراء عن طريق عقود صورية في شهر نيسان (أبريل) الماضي.

وتابع: عملية البيع الصورية التي تمت بين وزيري والفنان الشهير وهلال، تمت بفترة الريبة، كما أن النقود التي تم تحصيلها تعد جريمة تبديد واختلاس واستيلاء على أموال الغير، مؤكدًا أنه تقدم بإنذارات لشركة العقارات المسؤولة عن الفيلات، وبعض الشكاوى التي تطالب الفنان بالتعويض لأن ثمن الفيلا 15 مليون جنيه.

من ناحية أخرى، جدد قاضي المعارضات بمحكمة 6 أكتوبر حبس “محمد وزيري” مدير أعمال النجمة اللبنانية هيفاء وهبي، لمدة 30 يومًا على ذمة التحقيقات التي تجريها النيابة العامة في اتهامه بالنصب.


أحدث تعديل 08-09-2020 الساعة 17:29