نشر في 06-09-2020 الساعة 15:43

أفادت لجنة الانتخابات الفيدرالية الأمريكية بأن مغني الراب الأمريكي كاني ويست أنفق أكثر من ستة ملايين دولار أمريكي من ميزانيته الخاصة على الحملة الانتخابية الرئاسية. 
وأشارت اللجنة الانتخابية وفقًا لموقع Politico إلى أن كاني ويست أخرج من جيبه الخاص 6 ملايين و800 ألف دولار أمريكي للإنفاق على الدعاية الانتخابية من فترة 17 يونيو إلى 30 أغسطس. 
كما تلقى كاني ويست مساهمات لحملته الانتخابية الرئاسية بمبلغ يقدر بـ 11 ألف دولار أمريكي ، بينما أصبح على ‘قيد الاقتراع حاليًا في 10 ولايات ، من مثل كولورادو وأيوا وولاية مينيسوتا. 
وخرج كاني ويست بتصريحات جريئة مُجددًا، بعد إعلان ترشحه للرئاسة، مشيرًا في تغريدات بحسابه الشخصي بموقع التدوين الاجتماعي “تويتر” إلى أنه حاول الانفصال عن زوجته نجمة تليفزيون الواقع كيم كارداشيان. 
واتهم كاني ويست زوجته كيم كارداشيان ووالدتها كريس جينر بأنهما يفضلان البيض عن ذوي البشرة السمراء، وذلك خلال مشاركة “كيم” في مبادرة إصلاح السجون الأمريكية.


أحدث تعديل 06-09-2020 الساعة 15:44