نشر في 30-08-2020 الساعة 20:40

توجَّهت نجمة تلفزيون الواقع “كايلي جينر” برفقة صديقها ذي الأصول الفلسطينية “فيصل خضرة”، إلى مدينة باريس الفرنسية لقضاء عطلتهما الصيفية رغم الاجراءات المشددة التي تشهدها البلاد نتيجة تفشي فايروس كورونا، ويأتي ذلك بعد رحلتهما الأخيرة إلى منتجع Amangiri الصحراوي الفاخر في ولاية يوتا.

استنادًا إلى ما نشرته “كايلي جينر” عبر حسابها على موقع “إنستغرام”، يبدو أن الثنائي استمتعا بزيارة بعض الأماكن التاريخية والثقافية والفنية، حيث توجها لمشاهدة لوحة الموناليزا الشهيرة المتواجدة في متحف اللوفر، كما زارا متجر العلامة التجارية العالمية “هيرميس”، وتناولا الطعام في مطعم محلي.

View this post on Instagram

Paris 🇫🇷. Tão bonito os rostos #kyliejenner

A post shared by kylie shoot (@kylie.shoot) on

ونشرت النجمة البالغة من العمر 23 عامًا سلسلة صور لرحلتها، بما في ذلك صورة حميمية تجمعها بـ”فيصل” وهما مقتربين من بعضهما البعض على سطح أحد البيوت الفرنسية.
ورغم اللقطة الرومانسية، فمن المحتمل أن يكون الثنائي مجرد صديقين لا أكثر، حيث أن “فيصل” صديق مقرب من “كيندال جينر”.

View this post on Instagram

ZACK – FAI – KYLIE #kyliejenner

A post shared by kylie shoot (@kylie.shoot) on

وعلى الرغم من قيود السفر بسبب جائحة فيروس كورونا، ورد أن جينر هبطت في العاصمة الفرنسية في رحلة عمل حيث التقت بشركة مستحضرات التجميل “كوتي” والرئيس التنفيذي “بيتر هارف”. 


أحدث تعديل 30-08-2020 الساعة 20:41