نشر في 23-08-2020 الساعة 19:38

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي، والقنوات الفضائية في مصر، بسبب واقعة تنمر جديدة تعرض لها طالب ثانوية عامة، خلال تقدمه لاختبارات كلية التربية الرياضية بجامعة كفر الشيخ شمال مصر.

ونشر طالب يدعى أحمد عمر، تفاصيل واقعة التنمر التي تعرض لها، في منشور على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، قال فيه إنه صدم من حديث الطبيب خلال اختبارات التقدم لكلية التربية الرياضية، حيث قال الأخير إن شكله ليس مناسباً للكلية: «الدكتور قال لي: شكلك مينفعش».

ويعاني أحمد من مرض الأنف الأرنبية، وأكد أن هذه المشكلة لا تؤثر على لياقته البدنية أو قدرته على التواصل مع الناس، لافتاً إلى أنه لم يتخيل أن تنتشر قصته على هذا النطاق الواسع.

واقعة التنمر التي تعرض لها الطالب خلال الاختبارات لم تكن الأولى، فقد تعرض للتنمر طيلة حياته، خصوصاً من أقرانه في مراحل التعليم المبكر، لكن أسرته كانت تهون عليه هذا الأمر، من خلال الحب الكبير، وتقبل شكله أياً كان.

ولم تكن هذه الواقعة هي الوحيدة خلال الأيام الماضية في مصر، إذ شارك نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو لشابين يتنمران على سيدة من أصحاب الهمم، وفيديو آخر لشاب يروع صاحب همة الأسبوع الماضي.

في المقابل، تبذل الحكومة المصرية جهوداً للقضاء على ظاهرة التنمر، حيث أدخلت مؤخراً تعديلاً على قانون العقوبات، يعرف جريمة التنمر ويضع لها عقوبات تصل إلى الحبس والغرامة.


أحدث تعديل 23-08-2020 الساعة 19:38