نشر في 05-08-2020 الساعة 20:33

اطلقت شمس الغنية اللبنانية نجوى كرم صرخة مدوية بوجه السلطة الحاكمة في لبنان بعد الانفجار الضخم الذي هز العاصمة بيروت وراح ضحيته ما يفوق المئة قتيل و4000 جريح بحادثة صُنف الاقوى عالمياً بعد قنبلة هيروشيما وناكازاكي، ونشرت عبر حسابها الخاص فيديو بالصوت تطالب فيه برحيل الحكام وخاطبتهم بلهجة عنيفة قائلة:” لازم الثورة تفوت عبيوتكم، تتحسسكم باللي نحنا عم نحسوا هيدا اذا عندكم احساس يا ولاد الافاعي ، خليتونا ميتين نحنا واحياء يا بلا وجدان، واضافت روحوا نقبروا فلو ، لانوا صاير ومكتّر وكأنو الدني عم تشتي”.

وكتبت تعليق على الفيديو:”من قلبي بعزّي أهالي الشهدا اللي ماتوا وبتمنّى الشفاء العاجل لكلّ المصابين بهالإنفجار وهيدي رسالتي لكل السياسيين..”.

من ناحية أخرى، قال رئيس الصليب الأحمر اللبناني لقنوات تلفزيونية محلية، اليوم الأربعاء، إن عدد القتلى جراء الانفجار الهائل الذي هز بيروت أمس الثلاثاء بلغ 100 وإن مزيدا من الضحايا لا يزالون تحت الأنقاض.

وتسبب انفجار بيروت، في دمار هائل بالمباني السكنية والمتاجر والسيارات على بعد عشرات الكيلومترات من موقع الحادث في مرفأ بيروت.

وقال الرئيس اللبناني ميشال عون إن 2750 طنا من نترات الأمونيوم كانت مخزنة في الميناء منذ ست سنوات دون إجراءات سلامة وإن هذا الأمر “غير مقبول“.

ودعا عون إلى عقد جلسة استثنائية لمجلس الوزراء اليوم الأربعاء وأكد ضرورة إعلان حالة الطوارئ في بيروت لمدة أسبوعين.

وقال الأمين العام للصليب الأحمر اللبناني جورج كتانة لقناة الميادين التلفزيونية “ما نراه مصيبة كبيرة”.

وأضاف “هناك قتلى ومصابون في كل مكان، في جميع الشوارع والمناطق القريبة والبعيدة عن الانفجار“.

وقال الأمين العام للصليب الأحمر جورج كتانة  إن الانفجار أدى إلى مقتل أكثر من 100 شخص، وإصابة أكثر من 4 آلاف.

وأشار الصليب الأحمر إلى أن فرقه لا تزال تقوم بعمليات البحث والإنقاذ، في المناطق المحيطة بموقع الانفجار.

وأعلنت المستشفيات اللبنانية حالة الطوارئ القصوى، عقب التفجير الضخم الذي شهدته منطقة الميناء البحري في العاصمة اللبنانية بيروت.


أحدث تعديل 05-08-2020 الساعة 20:35