نشر في 20-06-2020 الساعة 20:46

حلّت الفنانة السورية ديمة قندلفت ضيفة على برنامج “راحت علينا” الذي يُعرض على قناة لنا الفضائية مع الإعلامي هشام حداد.

وأشارت قندلفت إلى أنها عادة ما تحرص على تقديم ما يرضيها من شخصيات درامية إلا إذا كانت مضطرة  لتقديم أدوار لأسباب مادية، وأكدت خلال مقابلتها أن مشاركتها في الجزء الرابع من مسلسل “الهيبة – الرد” إلى جانب الفنان السوري تيم حسن جاءت عن قناعة تامة لأن “الهيبة” برأيها هو عمل درامي ناجح ومتابع ومرغوب ومطلوب، مضيفة أنها عاشقة لشخصيتها الجديدة التي ستعرض في رمضان 2021 من خلال هذا المسلسل لأنها تُجسد شخصية مركبة ليس لها وجه واحد فقط.

وكشفت قندلفت أن شخصيتها في مسلسل “الهيبة” ستكون بمثابة “إعصار” يدخل إلى العمل الدرامي ويقلب الموازيين فالجزء الرابع هو نهاية السلسلة وسيحمل الكثير من المفاجآت لجمهوره بحسب قولها، وأكملت قندلفت أنه ليس من الضروري أن تجتمع مع “جبل – تيم حسن” بعلاقة حب في العمل، قائلة: “ممكن اكره جبل أو حبو”.

وحول سؤالها عما إن كان دخولها في المسلسل هو استعادة لحق الممثلة السورية في العودة والوقوف إلى جانب الممثل السوري، حيث شهدت السنوات الماضية الأخيرة وقوف الفنانين السوريين إلى جانب فنانات لبنانيات، أوضحت قندلفت بأنها لا تهتم بهذه الأمور وأن والدتها لبنانية ووالدها سوري وهي تفتخر بكونها فنانة سورية ولكن الفن بالنسبة لها لا يمكن أن يحمل هوية وجنسية معينة “مصري، لبناني، سوري”.

مؤكدة أخيراً أن مسلسل “الهيبة” هو عمل فني درامي له مقوماته وجمهوره والشركة المنتجة هي الأعلم بـ “اللعبة الإنتاجية” من أجل تسويق المسلسل.


أحدث تعديل 20-06-2020 الساعة 20:46