نشر في 06-05-2020 الساعة 16:31

خطفت النجمة العالمية أديل الأنظار خلال الاحتفال بعيد ميلادها الـ 32 الذي صادف أمس الخامس من شهر مايو، بظهورها بجسم رشيق ونجيف بعد خسارتها أكثر من 30 كيلو وزنها. 
ونشرت أديل صورة لها عبر حسابها الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي انستجرام مرتدية فستان أسود قصيرًا. 

وعلقت أديل على الصورة قائلة: “شكرًا لك على عيد الحب. آمل أن تظلوا جميعًا آمنين وعاقلون خلال هذا الوقت الجنوني”.

ولكي تخسر اديل هذا الوزن، احتاجت المغنية البريطانية إلى ثلاث مدربين شخصيين متخصصين يساعدونها في اتباع هذا النظام الغذائي الصارم، وممارسة الرياضة معه.

وتأتي تلك الخطوة بعد مرور فترة قصيرة على انتهاء أديل من إجراءات طلاقها من زوجها السابق سيمون كونكي، الذي انفصلت عنه شهر أبريل الماضي.

وقررت أديل مشاركة سيمون كونكي في حضانة طفلها الوحيد أنجلو، على أن تتكفل بجميع مصاريفه.


أحدث تعديل 06-05-2020 الساعة 16:37