نشر في 15-01-2020 الساعة 22:19

يستعد الفنان طارق لطفي لخوض تجربة درامية جديدة تحت عنوان «القاهرة كابول»، بمشاركة الفنانين خالد الصاوى، وفتحي عبدالوهاب، ومن تأليف عبدالرحيم كمال، وإخراج حسام علي.

وقال «لطفي» إن العمل تجربة جديدة تحمل العديد من المفاجآت المختلفة، بسبب طبيعة القصة التي تدور حولها الأحداث، مضيفًا أن «العمل يحمل تفاصيل مثيرة ستكون مفاجأة للجمهور».

وتابع: «لم نبدأ التصوير حتى الآن، ونحن في مرحلة التحضيرات، وسيكون العمل جاهزًا للعرض خلال ٢٠٢٠، وأتمنى أن أكون موفقًا خلاله، وأن ينال استحسان الجمهور».

وكشف عن وجود عمل درامي آخر يعتزم تنفيذه قريبًا، قائلًا: «قرأت مؤخرًا رواية ذات قيمة عالية للكاتب أحمد ربيع، وهو روائي مجتهد وذو طابع مميز للغاية، واتفقت معه على تقديمها فى عمل درامى خلال ٢٠٢١، ونحن نسعى لذلك خلال الفترة الحالية».

وأيد تحويل الأعمال الروائية لأعمال فنية، واعتبر أن «الأصل في عالم التمثيل عمومًا قائم على فكرة تحويل الروايات والقصص لسينما ومسلسلات»، مضيفًا: «أنا مع هذا التوجه تمامًا، وهناك العديد من الروايات الجيدة التي أسعى دائمًا لزيادة وعيى الثقافى من خلالها، وأشترك في صفحات إلكترونية مختصة بالإعلان عن الروايات التي تصدر حديثًا، وأقتنيها وأقرأها وآخذ آراء أصدقائي فيها».

وكشف عن أنه يجرى تحضيرات عمل سينمائى جديد، يجرى التعاقد عليه، وسيكون مختلفًا تمامًا عما اعتاد جمهوره عليه، خاصة في آخر أفلامه «١٢٢».


أحدث تعديل 15-01-2020 الساعة 22:19
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!