نشر في 05-05-2019 الساعة 18:25

قالت الممثلة والمغنية الهولندية كاريس فان هوتن، والتي جسدت شخصية Melisandre “ميليساندر” في المسلسل العالمي الشهير Game of Thrones إنها راضية تماما عن الطريقة التي توفيت بها في أحداث الموسم الثامن والأخير، وتحديدا في الحلقة الثالثة The Long Night.

وذكرت الممثلة كاريس فان هوتين، (42 عاما)، في تصريحات صحيفة: اعتقدت دائمًا أنها ستُقتل، وعلى الأرجح فى حالة وفاة عنيفة أو شيء فظيع حقًا، وهو ما سيكون له معنى بالنسبة لشخصيتها، فهي لم تكن من أكثر الشخصيات المحببة في المواسم الماضية من Game of Thrones لأنها أحرقت العديد من الأشخاص، بما في ذلك أميرة فتاة، وأنجبت وحشا مخيفا لقتل رينلي باراثيون، والعديد من الأفعال الأخرى.

لكن Red Woman رأت أنها استعادت نفسها – حسبما صرحت – فى أعين الكثيرين في حلقة الأسبوع الماضي The Long Night عندما لعبت دوراً أساسياً في الدفاع عن Winterfell ضد وساهمت بطريقة ما في قتل Night King، وأنه بعد كل الطرق المعقدة التي تم تصوير شخصيتها من خلالها، شعرت وكأنها قد تم استردادها أخيرًا وتحقيق هدفها فى المسلسل.

وأكدت كاريس فان هوتين أن “ميليساندر” لم يكن لديها أى فكرة عن نهايتها، وطريقة موتها على الإطلاق، فقط كنت أعلم أنني وصلت إلى وكلما تقدمت كنت أقرأ المشاهد النهائية، وكنت أعتقد دائمًا أنها ستُقتل على الأرجح في حالة وفاة عنيفة أو فى شيء فظيع حقًا، وهذا سيكون منطقيًا بالنسبة لشخصيتها، إلا أن النهاية كانت شعرية وأنيقة.

وعلقت كاريس فان هوتين على ردود أفعال جمهور المسلسل العالمي Game of Thrones وطريقة موتها، لافتا إلى أنها غارقة في محبة كبيرة، بعدما اعتاد على تلقي ردود الأفعال السلبية طوال المواسم الماضية.

ورأت كاريس فان هوتين أن شخصية ميليساندر المتضاربة، وما فعلته في الحلقة الثالثة من الموسم الثامن والأخير، ربما كان مربكا للجماهير، إلا أنها أجبرت الجمهور أيضًا على التفكير في الشخصية بطريقة أكثر تعقيدًا. مضيفة: “أحببت أنها تحدت الناس أن يفكروا بطريقة مختلفة”.

وأشارت كاريس فان هوتين، إلى أن اللحظة التي تمشي فيها ميليساندر بعيدًا عن القلعة، وتقوم بإلقاء عقدها الساحر على الأرض، كان مشهدًا عاطفيًا شعرت به أثناء التصوير، لافتة إلى أنه دائما ما كان فريق التصوير يقوم بصناعة شخصيتها الأخرى “الشيخوخة” في مثل هذه المشاهد، إلا أنه فى هذا المشهد قامت هي بتصويره حتى لحظة انهيارها في ساحة المعركة.

كما علقت كاريس فان هويتن على الحلقة الثالثة التي حطمت الأرقام القياسية بعد يومين من العرض، بأنها كانت أكثر إثارة للمشاهدة مما كان عليه الحال في التصوير، مضيفة: عندما شاهدتها على الشاشة، كان الأمر أكثر جمالا.. فهناك الموسيقى التصويرية الضخمة التي تشبه السيمفونية.

أما بالنسبة لشخصيتها التي دفعت آريا ستارك إلى المسار الذى يؤدى إلى القضاء على ملك الليل، قالت كاريس فان هوتين، إن هذا المشهد كان مزيجا من المشاعر، بين شعورها بكونها محملة بشىء ما، وبطريقة ما، وعليها أن تمنح الإلهام لفتاة شابة ربما فى لحظة ما فقدت وجهتها.

وبعد وفاة Night King وانتظار اندلاع معركة أخرى مع Cersei وEuron Greyjoy وجيوشهما في King’s Landing، فإن هناك العديد من الأسئلة التي لم تتم الإجابة عليها، خاصة بعدما شاهد الجمهور دور Melisandre غير المتوقع في معركة Winterfell، الأمر الذي يدفع البعض منهم للسؤال حول إذا ما كان جون سنو سيحقق الهدف المطلوب منه بعدما أعادته Melisandre إلى الحياة مرة. وتعليقا على هذا السؤال، قالت كاريس فان هويتن: “لا أعرف أي شىء.. أنا الآن ميتة”.


أحدث تعديل 05-05-2019 الساعة 18:25
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!