نشر في 10-01-2019 الساعة 15:55

ظهرت رولا يموت “على الهواء” لتطلب الصلح مع شقيقتها النجمة هيفا وهبي وإنهاء الخلافات بينهما، موضحة أنها تتمنى إغلاق كل القضايا التي دامت بينهما سبع سنوات في المحاكم. وقالت رولا في مقابلة مع البرنامج الذي يقدمه الإعلامي طوني خليفة، إنها الشقيقة الصغرى لهيفا ويفترض أن تكون المبادرة من خلال الأخيرة، ولكنها تريد الاستمرار في القضاء. وأكدت أنها لم تحاول الحديث معها للصلح، لأنها اختارت القضاء، وخلال الحلقة طلبتها على هاتفها لكنه كان “مشغولا”.

 

 

ووجهت يموت رسالة إلى هيفا أكدت فيها على أنها تكن لها كل الاحترام والمحبة، وأنها اشتاقت لها كثيرًا، مضيفة: “أتمنى أن تكون سنة خير عليكِ وللمرة الثالثة أخذت براءة في القضايا المتداولة بيننا، اشتقت لك وأكن لك كل الاحترام والمحبة”. وتابعت: “الله يحنن قلبك علي، بعض الأشخاص لا يريدون أن نتصالح ونعيش حياتنا سويًا”.

ومن جانبه اتهم طوني خليفة ضيفته رولا، بأنها وصلت إلى حالة من الابتذال في أعمالها الفنية، فرفضت رولا الاتهام، وعندما عرض أمامها مقطع فيديو يستشهد به، أكدت أنه “اسكتش”، إلا أن الإعلامي اللبناني أكد على أنها مرت بفترة أرادت خلالها أن تكون حديث الجمهور.

وكانت حرب إعلامية اشتعلت منذ سنوات بين هيفاء وهبي وشقيقتها رولا يموت، لأسباب متعددة منها غيرة الثانية من الأولى، التي ترى أنها أجمل من شقيقتها وتستحق الشهرة أكثر منها.

 

 


أحدث تعديل 10-01-2019 الساعة 15:55