نشر في 12-12-2017 الساعة 12:12

دائمًا تذهب النجمة العالمية جنيفر جارنر للكنيسة مع زوجها بن أفليك وأطفالها، ولكن هذه المرة ذهبت مع أطفالها فقط.

وذهبت جنيفر، التي تبلغ من العمر 45 عامًا، مع أطفالها إلى كنيسة في قرية باليساديس بمدينة كاليفورنيا، أمس الأحد.

وظهرت جنيفر بملابس “كاجوال”، فارتدت “بلوفر” أبيض ورمادي، وبنطلون كحلى، وتركت شعرها منسدلًا.

 


أحدث تعديل 12-12-2017 الساعة 12:12