إيلون ماسك يرغب في توفير الإنترنت لإيران ومخالفة العقوبات الأمريكية


قال الملياردير إيلون ماسك إن شركته “سبيس إكس” ستتقدم بطلب للإعفاء من العقوبات الأمريكية ضد إيران، في محاولة لتقديم خدمة الإنترنت للبلاد عبر أقمارها الصناعية.
وقال ماسك، أمس الاثنين، ردا على تغريدة على “تويتر” لمراسل علمي: “ستتقدم “ستارلينك” للحصول على إعفاء من العقوبات ضد إيران”.
وأعلن ماسك في البداية أن خدمة الإنترنت عبر الأقمار الصناعية “ستار لينك” متاحة في كل قارة، بما في ذلك القارة القطبية الجنوبية، حيث تخطط الشركة لإطلاق ما يصل إلى 42 ألف قمر صناعي لتعزيز الاتصال.
وقال الصحفي العلمي الإيراني المولد، عرفان كسرايي، على “تويتر”: إن تقديم خدمة الإنترنت إلى إيران يمكن أن يشكّل “تغييرا حقيقيا للعبة ولمستقبل البلاد”، وهو ما أثار استجابة إيلون ماسك له.

وتم إطلاق “ستار لينك” في نهاية عام 2020، وهي تقدم خدمة النطاق العريض عالية السرعة للعملاء في المناطق التي لا تخدمها الشبكات الأرضية الثابتة والمتنقلة، من خلال كوكبة من الأقمار الصناعية في مدار أرضي منخفض.
وتحقق “ستار لينك” دخلها من خلال شراء الهوائيات وأجهزة المودم، والاشتراكات بأسعار تختلف حسب البلد.
وتم نشر ما يقرب من 3000 قمر صناعي من “ستار لينك” منذ عام 2019، وتقوم شركة “سبيس إكس” التابعة لإيلون ماسك أيضا بعمل إطلاق واحد أسبوعيا، باستخدام صواريخها “فالكون 9” من أجل تسريع نشرها.
وتخضع إيران لنظام عقوبات أمريكي مُشدد، منذ أن انسحبت أمريكا في عهد الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، من الاتفاق النووي.
وفي حين أن الرئيس الأمريكي، جو بايدن، يدعم إعادة التفاوض مع إيران على الصفقة، فإن إصرار طهران على ضمانات طويلة الأجل من واشنطن قد عطّل المناقشات.


Beirutcom.net