مزاد لبيع دراجة استخدمها جوني ديب في فيلم عام 1990


وكالات

تحاول دار مزادات في الولايات المتحدة الاستفادة من الشعبية الكبيرة التي حظي بها الممثل جوني ديب بعد المعركة القانونية التي خاضها ضد طليقته آمبر هيرد، وبعد فوزه بقضية التشهير في مواجهتها، بعرض دراجة استخدمها النجم في فيلم صدر في عام 1990 للبيع.

وتطرح دار GWS Auctions الدراجة النارية المستخدمة في تصوير فيلم Cry-Baby للبيع بسعر يبدأ من 250 ألف دولار، على أن يتنافس المشاركون في المزاد بزيادات قدرها 25 ألف دولار حتى الوصول للفائز بالدراجة.

وتقول دار المزادات إن الدراجة موديل عام 1955 هي الدراجة نفسها المستخدمة في فيلم جوني الكلاسيكي الشهير، وهي معروضة حالياً في متحف بمدينة برانسون بولاية ميسوري، بعد سنوات من عرضها في معارض مختلفة في جميع أنحاء العالم.

وذكر موقع TMZ أن المنافسة على المزاد للفوز بملكية الدراجة النارية تبدأ في يوم 25 يونيو الجاري.

وفي وقت سابق من الشهر الجاري قررت هيئة محلفين في فيرجينيا بأن آمبر هيرد شوهت سمعة جوني ديب من خلال ما جاء في مقال رأي كتبته لصحيفة واشنطن بوست في عام 2018.

وأمرت الممثلة بدفع 10 ملايين دولار كتعويضات عن التشهير و5 ملايين دولار كتعويضات عقابية لزوجها السابق، عن الضرر الذي لحق به جراء اتهامه بارتكاب العنف المنزلي ضدها خلال فترة علاقتهما الزوجية.

ويتعين على نجمة فيلم «أكوامان» دفع 10.35 مليون دولار من مجمل التعويضات وفقاً لقانون ولاية فيرجينيا، على الرغم من أن فريقها القانوني أكد أن الممثلة لا تستطيع تحمل سداد هذه التعويضات.

ووافقت هيئة المحلفين على دعوى هيرد بتعرضها لتشهير من قبل محامي ديب، وأمرت بتعويضها بمبلغ مليوني دولار.

وفي الأسبوع الماضي أطلقت صفحة على منصة جمع التبرعات GoFundMe حملة لمساعدة هيرد على دفع قيمة التعويض، لكن إدارة منصة جمع التبرعات عبر الإنترنت أغلقت الصفحة لاحقاً بدعوى مخالفتها قوانين المنصة.


Beirutcom.net