نادية الجندي ترد على اتهامها باستيلائها على مال عماد حمدي.. “أنا أكتر ست وقفت جنبه”


ردت نجمة الجماهير، الفنانة المصرية نادية الجندي، على منشور عبر صفحتها من أحد المدونين على فيس بوك، والذي اتهمها بأخذ جميع أموال الفنان عماد حمدي.

وقالت نادية الجندي في تصريح خاص لـ”اليوم السابع”: “الرد ده أنا اللي كتباه والصفحة دي صفحتي الأساسية على فيس بوك بس لسه لم توثق والكلام ده كله أنا كتبته على ناس بيحاولوا يشوهوا صورتي قدام جماهيري والغيرة والحقد من النجاح ودول جيوش إلكترونية معروفين ومعروف مين وراءهم عرفاها بالاسم”.

وتابعت النجمة الكبيرة: “وكل ما تلاقي حاجة إيجابية ليا تروح على طول عاملة قصة عماد حمدي وقصة بقيت مملة وسخيفة وخلاص الناس كشفوها لأنهم مش عارفين يشككوا في نجوميتي، ولا عارفين يشككوا في أعمالي لأن أعمالي تاريخ مدونة والتاريخ هيقول كلمته، ولا عارفين يشوه في سمعتى لان سمعتي الحمد الله العالم كله يعلم سمعة نادية الجندي وتاريخ نادية و أخلاقها”.

وأردفت نادية، في حديثها لـ”اليوم السابع”: “فهما مش بيلاقوا صحاب النفوس المريضة غير قصة سخيفة ومملة محدش يصدقها اللي هي عماد حمدي عالطول بعيدوا و يزيدوا فيها، وكل ما يلاقوا حاجة حلوة ليا صورة وحاجة إيجابية عمل جديد يروحوا دخلين جايبين نادر ابن عماد حمدي ويقولوا ده ابنها و يروحوا جايبين كلام غريب وطبعا استحاله اعمل كده في أبو ابني”.

وأضافت: “ده أنا علاقتي بمحمد مختار بعد الطلاق ولحد النهاردة علاقة مودة وحب واحترام مبتحصلش بين اثنين مطلاقين ابدًا بقالي سنين العلاقة بينى و بينه في منتهى القوة و الصداقة واللي تعمل كده تبقى ست أصيلة تعمل كده مع طلاقها تعمل كده مع أبو ابني الوحيد طبعا استحاله حاجة تتصدق ولكن بقيت قصة سخيفة ومملة وقولت لازم أرد بقى لاني مرديتش كتير عليهم وقولت الناس من نفسها هتفهم بس العملية زادت أوي وبقيت سخيفة وأنا عارفة مين وراءها “.