سميرة سعيد تنعى الموسيقار جمال سلامة بلقطات من أعماله: ستظل حاضرا بروحك الجميلة


حرصت الديفا سميرة سعيد، على نعى الموسيقار الراحل جمال سلامة، الذى غادر عن عالمنا اليوم، بعد أزمة مرضية مكث على إثرها فى المستشفى بعد إصابته بفيروس كورونا، حيث شاركت متابعيها وجمهورها، بمقطع فيديو ضم لقطات من أعمالهم التى جمعتهما فى مسيرتها الفنية عبر حسابها بموقع تويتر.

وكتبت الديفا فى تغريدتها “قضيت اليوم ساعات وانا احاول نعى جمال سلامة.. لا الكلمات تكفى ولا تعبر، ولا يمكننى اختصار مشوارى الناجح معه ولا الكتابة عن عبقريته الفنية أو ذكرياتى الجميلة الصعب حصرها معه فى مجرد جملتين، جمال سلامة، ستظل حاضرا بروحك الجميلة.. رحمة الله عليك”.

وكان الإعلامى محمد السماحى، ابن شقيقة الموسيقار جمال سلامة، قد صرح مؤخرا بأن خاله الموسيقار الكبير تدهورت حالته الصحية، وتم نقله إلى أحد مستشفيات المعادى، وهناك اشتبه الأطباء فى إصابته بفيروس كورونا بعدما انخفض نبض قلبه إلى 48.

الموسيقار جمال سلامة تعاون مع كبار المطربين فى مصر والوطن العربى، ومن أشهر ألحانه أغنية “ساعات ساعات” للشحرورة صباح، كما لحّن لسميرة سعيد أغنية “احكى يا شهرزاد” و”مش حتنازل عنك” و”قال جانى بعد يومين”، “ومع المطربة اللبنانيّة ماجدة الرومى لحن “بيروت ست الدنيا” وقصيدة “مع جريدة” للشاعر نزار قبّانى، كما لحن الكثير من موسيقى الأفلام والمسلسلات فى حقبة الثمانينات، التى ما زالت فى ذاكرة الناس مثل مسلسل “الحب وأشياء أخرى” وفيلم “حبيبى دائما”.


Beirutcom.net