ديمي لوفاتو تكشف عن تعرضها للاغتصاب مرتين


فاجأت النجمة العالمية ديمي لوفاتو الجميع بحديثها عن حياتها الشخصية وبأنها تعرّضت للاغتصاب مرتين، إحداهما وهي في سنّ 15 عاماً.

ونقلت صحيفة “الغارديان” البريطانية تصريحات نجمة البوب المحبوبة، والتي اعترفت فيها بالقول: “فقدت عذريتي نتيجة الاغتصاب، تبادلنا القُبل، لكنني أشرت إليه بعدم الذهاب إلى أبعد من ذلك، لأنني عذراء ولا أريد أن أفقد عذريتي على هذا النحو، لكنه ضرب بكلامي عرض الحائط، وفعلها رغماً عني”.

وأوضحت لوفاتو أن صمتها بشأن هذا الأمر يرجع إلى عوامل عدة، منها المحافظة على صورتها كنجمة، والخوف من رد فعل العالم، لأنها كانت تخشى أن تكون ضحية لوصمة عار. كما كشفت أنها أخبرت شخصاً معيناً بما حدث، لكنه لم يعاقب الشخص المغتصِب بأي شكل من الأشكال، ولم يطرده من طاقم الفيلم.

وتحدّثت النجمة العالمية عن ظروف إدمانها بعدما أوشكت على الموت بسبب جرعة زائدة من الهيرويين عام 2018، وبعد أن تعافت من الإدمان قرّرت التحدث بصراحة عن الصدمات والتجارب التي آلت الى هذا الوضع.

وأضافت لوفاتو أنها تعرّضت للاغتصاب أيضاً في الليلة التي تناولت فيها جرعة زائدة من المخدرات وقاتلت من أجل حياتها، موضحةً: “كنت عارية بلون أزرق عندما وجدوني، لقد تم الاعتداء عليّ ثم تُركت لأموت”.

ولفتت النجمة إلى أنها قررت مشاركة تجربتها مع العالم لكي تجرؤ كل فتاة تتعرّض لمثل ما تعرّضت له هي التحدث عمّا أصابها بدون خوف.


Beirutcom.net