احالة مشهورات التيك توك المصريات الى محكمة الجنايات بتهمة الاتجار بالبشر


أصدرت النيابة العامة المصرية قرارا يقضي بإحالة حنين حسام ومودة الأدهم وآخرين، للمحاكمة الجنائية، بتهمة “الاتجار بالبشر”، وذلك بالقضية المعروفة إعلاميا بـ”فتيات التيك توك”.

جاء ذلك بعد قرار قاضي المعارضات بمحكمة العباسية، في 27 يناير الماضي، الذي أيد إخلاء سبيل حنين حسام بكفالة قدرها 5 آلاف جنيه في اتهامها بالقضية، وذلك بعدما رفض استئناف النيابة.

وتضمنت التحقيقات أن الفتيات “تظهر عبر تطبيق التيك توك  في بث مرئي مباشر، متاح لكل المشاركين بالتطبيق متابعته، وإنشاء علاقات صداقة وتجاذب أطراف الحديث مع المتابعين له، مستغلة فترة حظر التنقل إبان الموجة الأولى لفيروس كورونا بالبلاد، ومكوث المواطنين بمنازلهم، مقابل وعدهن بالحصول على أجور تزيد بزيادة اتساع المتابعين لهن”.

تجدر الإشارة إلى أن الدائرة الاستئنافية بالمحكمة الاقتصادية كانت قد قضت، في 12 يناير الماضي، ببراءة “فتاة التيك توك”، حنين حسام، واثنين آخرين، في اتهامهم بالاعتداء على قيم المجتمع، وذلك بعد قبول الاستئناف المقدم منهم على حكم حبسهم، وأن المحكمة ذاتها أمرت بإلغاء حبس المتهمة مودة الأدهم والمتهم أحمد سامح، مع تأييد تغريم كل منهما 300 ألف جنيه، عن تهمة نشر فيديوهات فاضحة بالقضية ذاتها.


Beirutcom.net