نُخبة من برامج “الشرق للأخبار” الآن عبر “شاهِد VIP”


باتت نُخبة من برامج “الشرق للأخبار” متاحةً عبر خدمة البث المباشر مِن منصّة “شاهِد VIP”، المنصّة العربية الرائدة لخدمة الفيديو حسب الطلب بنظام الاشتراك (SVOD). ووفق هذا التعاون المشترك، تقوم “شاهِد VIP”، بصفتها وجهة الإنتاجات الأصلية العربية النوعية بمواصفات عالمية، ببث نخبة منتقاة من برامج “الشرق للأخبار” عبر خدمة البث المباشر، لتنضم بذلك تلك البرامج إلى طيف واسع من المحتوى المتنوّع الذي تبثه منصة “شاهِد VIP” لعدد من أبرز القنوات العربية الأكثر مشاهدةً في المنطقة.

في هذا السياق، قال سكوت ويمان، مدير أول – الشراكات الاستراتيجية في “شاهِد”: “نحن سعداء لانضمام “الشرق للأخبار” عبر نخبة من برامجها إلى خدمة البث المباشر من “شاهِد VIP”، إذ يشكّل هذا التعاون اليوم إضافة نوعية إلى محفظة “شاهِد”، حيث تُعتبَر “الشرق للأخبار” بمثابة علامة تجارية فريدة متخصصة في الأخبار وشؤون الساعة وتحليلات أسواق المال والأعمال.” وأضاف ويمان: “جاءت هذه الخطوة لتُعزّز من التزام “شاهد VIP” تجاه جمهوره الواسع عبر تقديم محتوى إعلامي نوعي، قوامه نخبة من الإنتاجات الأصلية واسعة النطاق، بموازاة الإنتاجات الحصرية المُستحوذة، فضلاً عن الشراكات الاستراتيجية المستمرّة مع كبرى العلامات التجارية الإقليمية والعالمية في المنطقة”.

بدوره، قال الدكتور نبيل الخطيب المدير العام لـ “الشرق للأخبار”: “يأتي تعاوننا اليوم مع “شاهِد VIP” ليُضيف مزيداً من المُشاهَدة إلى برامجنا الأكثر تميّزاً.” وتابع الخطيب: “إن التغيير الذي طرأ مؤخراً على أنماط وأشكال استهلاك المحتوى الإعلامي، انعكس عبر ازدياد الطلب على المحتوى، وكذلك عبر الإقبال الجماهيري على المزيد من المتابعة. وهذا ما يفرض علينا توفير منصّات ووسائل استهلاك إعلامية جديدة بموازاة تنويعنا لأشكال ومصادر المحتوى الإعلامي الذي نبثه.” وختم الخطيب: “هذا تحديداً ما نهدف إلى تحقيقه من خلال تنويع مصادر بث المحتوى المتنوع لإنتاجاتنا وبرامجنا باللغة العربية، خصوصاً تلك التي تسلّط الضوء على قضايا وموضوعات اجتماعية وثقافية تعنى بشؤون منطقتنا وتحظى باهتمامٍ إقليمي وعالمي.” 

تجدُر الإشارة إلى أن “الشرق للأخبار” تبُث طيفاً مُنوّعاً من الإنتاجات الحصرية بما في ذلك البرامج التالية المتاحة الآن عبر خدمة البث المباشر من “شاهِد VIP”:

·      المدار مع عضوان الأحمري:

برنامج يُبَث من لندن، ويستضيف خلاله الإعلامي عضوان الأحمري عدداً من صنّاع السياسة وقادة الرأي، الذين يخوض معهم في تفاصيل القضايا والعناوين والمسائل الجوهرية المطروحة، مستوضحاً أبعادها ومعطياتها على كافة المستويات والأصعدة.

·      إسأل باسم:

يعود د. باسم يوسف إلى الشاشات العربية لتوعية الجمهور وتثقيفه بالشؤون المتعلقة بالصحة واللياقة واضعاً إياهم على المسار الصحيح نحو أسلوب حياة صحية وعصرية.

·      مَع و ضِدْ:

طرفان متناقضان أو متعارضان في الرأي يُقدّمان طرحَيْهما حول قضيةٍ مما، تمثل محور الحلقة،  مما يتيح لجمهور الاستوديو والمشاهدين التعرّف على الأبعاد المختلفة للمسائل التي تهمهم.

·      بَعد حين:

إضاءة على الماضي، ونظرة إلى الوراء على العديد من الموضوعات التي تسببت بجدل كبير آنذاك، على غرار الأحداث الكبرى التي هيمنت في السابق على عناوين الأخبار وباتت اليوم طَيّ النسيان. 

·      على الحدود:

يقدم ملخصاً أسبوعياً لأهم الأحداث التي تقع في الدول المجاورة لمنطقة الشرق الأوسط، مع استطلاع مدى تأثيرها على العالم العربي.

الجدير بالذكر أن التجربة الإعلامية الرائدة لـ “الشرق للأخبار” تتوفر للجمهور عبر قناة تلفزيونية إخبارية متخصصة، إلى جانب منصات رقمية متعددة تقدم جميعها معلومات إخبارية متنوعة حول الأحداث وصانعيها والمعنيين بها، وكذلك المنظمات والمؤسسات، ناهيك عن الرؤى والأفكار والتوجهات التي تؤثر بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ومعها الأسواق العالمية. بموازاة ذلك، وفرت اتفاقية التعاون الحصري في المحتوى الإعلامي لـ “الشرق للأخبار” مع ” مجموعة بلومبرغ الإعلامية” الرائدة في مجال الأخبار التجارية والمالية، تغطية شاملة ومستمرة لعالم المال والأعمال، من أسواق الأوراق المالية والسلع، مروراً بعالم العملات الرقمية والتكنولوجيا ووظائف المستقبل وغيرها، وذلك من خلال تغطية بلومبرغ الرائدة التي تَرِد مِنْ حوالي 2700 صحفي ومحلل على مستوى العالم


Beirutcom.net